Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

اختراعات وهمية.. وحفلات شتائم ولطم ضد الدولة!

هلال عون- فينكس- خاص:

تنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي بين فترة وأخرى أخبار (وهمية) عن مخترعين سوريين في مجالات عدة، يمكن- في حال تبني اختراعاتهم- أن توفر على الخزينة العامة للدولة مئات الملايين من الدولارات.
و غالبا يتم الحديث عن أن الدولة لاتهتم للمخترعين المبدعين، بل تحاربهم.. الخ.
ثم يبدأ نسخ ولصق وعرض المنشور على مئات، بل على آلاف الصفحات..
وتبدأ حفلة التعليقات بالشتائم من قبل الحاقدين على الدولة..
وبالبكاء واللوم واللطم من قبل المؤيدين لها..
لنكتشف بقليل من التدقيق بأن الخبر غير صحيح، وأن (المخترع) العبقري ليس له أي اختراع علمي حقيقي(؟)
من الامثلة على ذلك ما تم تداوله قبل حوالي عام عن (المخترع ) (ق. غ) وعن استعداده لانارة سورية بالكهرباء عن طريق مياه البحر، ولكن الدولة لاتتبناه (؟) ليتبين لاحقا أن ذلك الكلام عن اختراعه بلا أي قيمة علمية..
اليوم تتحدث صفحات مواقع التواصل عن المخترع (موفق غزال) الذي يعد الشعب السوري بكهرباء شبه مجانية ويوفر على الدولة المليارات، ولكن الدولة - بحسب المعلقين - على المنشورات - لا تتبناه، بل تقف ضده (؟)
الموضوع دفعنا في صحيفة «فينيكس» لمتابعته مع وزارة الكهرباء.
وكانت المفاجأة أن الوزارة نفت تقديم أو عرض أي مشروع لها من قبل (المخترع)..؟
وكذلك تواصلت الصحيفة مع المركز الوطني لبحوث الطاقة للوقوف على الحقيقة.
وقد صرح المدير العام للمركز الدكتور يونس علي لـ«فينيكس» بما يلي:
اطلعت على الخبر عبر وسائل التواصل الاجتماعي منذ عدة أيام.. وقد جذبني العنوان، ولكن عندما قرأت المضمون لم أر ولم أجد أي مستند علمي أو معلومات علمية تثبت أو تدعم صحة الفكرة المطروحة في المقال من الناحية التقنية والهندسية.
وبالتالي من حيث المنهج العلمي لا أستطيع أن أقيم الفكرة علمياً فقط من خلال هذا التصريح الفيسبوكي... لأن المعلومات الواردة فيه لم تقنعني البتة بصحتها.
و أضاف: مع ذلك كنا نتمنى أن يتم وضع الأمر على مساره العلمي الصحيح، و أدعو السيد موفق غزال الى عرض النموذج الجاهز لديه من اختراعه - إذا كان كلامه صحيحاً- إلى المؤسسات الوطنية من مراكز بحثية وجامعات، ولاسيما المركز الوطني لبحوث الطاقة، ليتم اختباره والتأكد من المواصفات الطاقية المنسوبة لهذا الجهاز وذلك وفق المنهج العلمي السليم.
و أكد أن القوانين والاجراءات الناظمة لمعالجة مثل هذه الافكار والاختراعات موجودة في سورية، وتضمن للمخترع الحماية الفكرية لاختراعه، حيث يوجد مديرية مختصة في هذا المجال لدى وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، وهي الجهة التي تمنح براءات الاختراع بعد اخذ رأي الجهات العلمية المختصة بفكرة الاختراع، لذلك أدعو السيد موفق غزال إلى سلوك هذا الطريق في حال لديه رغبة في ذلك، ويبنى على الشيء مقتضاه. 
رصاص طائش
من وحي 1 آب عيد الجيش في لبنان والشام
هل يُعقَل ان يُساق طلاب مدرسة بأجمعهم الى السجن من فوق مقاعد الدرس؟
الجيش العربي ومعركة ميسلون (4)
مأزق الواقعيين السياسيين في فلسطين
"تقرير سياسي".. تونس تطلق طلقة الرحمة على الأخوان المسلمين وتعلن مصر قادمةً
لبنان.. نقابة المهندسين و الميقاتية: الفوضى آتية!
"فينكس" تشكر وزارة الإعلام على تجاوبها السريع بخصوص زاويتها المنشورة عن إذاعة دمشق
رحلة في الذاكرة.. البدايات (في التلفزيون)
الجيش العربي ومعركة ميسلون (3)
أنا مع الدولة.. و أنت؟
د. جبور عن كتاب د. الجعفري بعنوان سورية وعصبة الامم وأيضا عن ذكرياته مع بعض سفراء سورية إلى الأمم المتحدة
تأييد الدعوة إلى ندوة قانونية في جنيف تموز 2022 لمحاكمة صك الانتداب على فلسطين بمناسبة مائة عام على اقراره
الجيش العربي ومعركة ميسلون (2)
روما من فوق غير روما من تحت