Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

كتب إحسان عبيد: فينكس.. فنار بحري.. (بمناسبة دخوله عامه العاشر)

موقع فينكس الذي أسسه الصديق الإعلامي أُبيّ حسن، يدخل عامه العاشر موشحا بندوب معارك خاضها عبر مسيرته.. محاصرة، عقوبات، تهكير.. يقارب عددها أصابع اليدين.. كل ذلك بسبب دفاعه الواعي عما يتعرض له القطر.
 
 وأقول: الدفاع الواعي لأميزه عن الدفاع الأعمى الذي لا يرى الأخطاء، بل يدافع عنها لو رآها، لكن مؤسس الموقع الصديق أُبيّ لم يتوانَ عن فضح أولئك الذين يشربون نخب الوطن نهارا، ويشربون دمه ليلا.. كاشفا الستار عن الذين أصبحت الوطنية بالنسبة لهم تجارة ومصدر رزق، ناظرا إلى الأحداث نظرة حادة كصقر صحراوي لا يعرف التردد.

 كل من هب ودب لا يعيش بلا بيئة حاضنة.. الشجر والبشر والحشرات، وكذلك الأفكار.. فالكلمات تتدحرج من الجمجمة إلى الأصابع إلى القلم أو الكيبورد.. أنذاك تمتلك صفة الانفجار.. فكم من كلمات ذهبت إلى بيئتها الحاضنة ففجرت المزابل وطفحها، وكم من كلمات ذهبت إلى بيئتها النظيفة كموقع فينكس فأنارت ألأماكن المعتمة، وسلطت الضوء على الممارسات الخاطئة، وكانت كفنار بحري ترشد السفن التائهة إلى الرسو الآمن.

أخي أُبيّ: ثمة أناس ولدوا وفيهم خسة ودناءة حال نزولهم من الرحم، فدعك من أولئك المتربصين التي تشبه السنتهم ورق الصنفرة..

ستبقى مثل مرصد منصوب في قمة جبل يجري مسحا طوبوغرافيا للأزمنة والأمكنة ويحدد الأهداف.. ثم يعالجها.

مازالت أمانينا تشوبها عصرة من حامض التكالب على بلدنا، لكن الشراب السوري الحلو المذاق أضحى قريب المنال حين تنقشع الغمة بجهد الأنقياء أمثالك على صفحات فينكس، وأمثال بواسل جيشنا.. فالأم المريضة تحتاج إلى أولادها كي تتعافى.
 
احسان عبيد – صحفي - قاص وروائي - مقيم في الكويت
 
**********
 
 
 ملاحظة من فينكس:
تمّ حجز الدومين و النطاق لموقع فينكس الاخباري يوم الثامن من آذار عام 2011, و استغرق بعدها بعض الوقت حتّى انطلق بمسيرته. في شهر أيار عام 2013 طالته العقوبات الأمريكية و هي من ضمن العقوبات التي شملت الشعب السوري, فكان أن تمّت مصادرة الدومين و فقد جزءاً هاماً من أرشيفه. و تعرض للتهكير سبع مرات. و في أيار 2016 قمنا بتجديده و إعادة هيكلته, و هو إن استطاع التغلّب على ما واجهه من صعوبات, فالفضل بذلك يعود إلى كادر عمله و إلى أصدقائه الذين أحاطوا به رعاية و متابعة و اهتماماً.. و تجاوز عدد زوّاره منذ أيار 2016 (سنة تجديده) حتّى اليوم 12 مليون زائر.. خلاصة القول: يدخل, فينكس هذه الأيام عامه العاشر, و هو أكثر ثقة بالمستقبل,
مواد ذات صلة:
 

بمناسبة دخوله عامه العاشر.. فينكس في أعين مثقفين سوريين و عرب- 4

بمناسبة دخول فينكس عامه العاشر.. كلمات وجدانية لمثقفين عرب 3

http://www.fenks.co/index.php/%D8%A7%D8%B1%D8%B4%D9%8A%D9%81-%D8%AE%D8%A7%D8%B5/35243-3

بمناسبة دخول فينكس عامه العاشر.. كلمات وجدانية لمثقفين عرب1

http://www.fenks.co/index.php/%D8%A7%D8%B1%D8%B4%D9%8A%D9%81-%D8%AE%D8%A7%D8%B5/35209-2020-04-09-19-56-54

بمناسبة دخول فينكس عامه العاشر.. كلمات وجدانية لمثقفين عرب 2

http://www.fenks.co/index.php/%D8%A7%D8%B1%D8%B4%D9%8A%D9%81-%D8%AE%D8%A7%D8%B5/35224-2
جريدة فينكس الالكترونية: منبر إعلامي سوري جديد مستقل موضوعي وعادل
حفل إطلاق جريدة فينكس الإلكترونية بحلتها الجديدة بحضور رسمي واعلامي
حفل اطلاق جريدة فينكس الالكترونية بحلتها الجديدة
شعارها ”سورية وطن يسكننا” الاحتفال بإطلاق جريدة (فينكس) الألكترونية بحلتها الجديدة
انطلاق (فينكس) بحلته الجديدة..
د. خالد حدادة أمين عام الحزب الشيوعي اللبناني (في حوار قديم معه)
حركة الإصلاح الديني مجدداً ودور المثقف الوطني
صادق جلال العظم: حزب الله انتصر في حربه مع إسرائيل, لكنه نصر غير مظفر
زياد جيوسي: همسات الروح لفينكس في العيد العاشر
كتب إحسان عبيد: فينكس.. فنار بحري.. (بمناسبة دخوله عامه العاشر)
بمناسبة دخوله عامه العاشر.. فينكس في أعين مثقفين سوريين و عرب- 4
بمناسبة دخول فينكس عامه العاشر.. كلمات وجدانية لمثقفين عرب 3
بمناسبة دخول فينكس عامه العاشر.. كلمات وجدانية لمثقفين عرب 2
بمناسبة دخول فينكس عامه العاشر.. كلمات وجدانية لمثقفين عرب1
عن جوزيف سماحة