Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

بمناسبة دخول فينكس عامه العاشر.. كلمات وجدانية لمثقفين عرب1

تمّ حجز الدومين و النطاق لموقع فينكس الاخباري يوم الثامن من آذار عام 2011, و استغرق بعدها بعض الوقت حتّى انطلق بمسيرته. في شهر أيار عام 2013 طالته العقوبات الأمريكية و هي من ضمن العقوبات التي شملت الشعب السوري, فكان أن تمّت مصادرة الدومين و فقد جزءاً هاماً من أرشيفه. و تعرض للتهكير سبع مرات. و في أيار 2016 قمنا بتجديده و إعادة هيكلته, و هو إن استطاع التغلّب على ما واجهه من صعوبات, فالفضل بذلك يعود إلى كادر عمله و إلى أصدقائه الذين أحاطوا به رعاية و متابعة و اهتماماً.. خلاصة القول: يدخل, فينكس هذه الأيام عامه العاشر, و هو أكثر ثقة بالمستقبل, و بهذه المناسبة خصّ السفير و المفكّر الدكتور بهجت سليمان, و المفكّر الدكتور محمد سيد أحمد من مصر, و المفكّر الشاب حاتم الشلغمي من تونس, فينكس بهذه الكلمات الوجدانية:

كتب السفير الدكتور بهجت سليمان:

الصديق الأديب والإعلامي العربي السوري (أ. أبي حسن) المحترم..

تحية طيبة..

بمناسبة دخول موقعكم الإلكتروني (فينكس) عامه العاشر، أرى من واجبي توجبه تحية تقدير لكم على جهودكم الطيبة في نشر الوعي وتعميم المعرفة، ومواكبة الأحداث التي مرت على سورية خلال العقد الدامي.
وأرى من واجبي أيضا، التأكيد بأنكم كنتم، ولا زلتم، صوتا مجلجلا من أصوات الحق والحقيقة، لا تهادنون في مقارعة الباطل، ولا تترددون في مؤازرة الحق.
أتمنى لكم التوفيق واستمرار العطاء، دفاعا عن الوطن وعن الحق في قول كلمة الحق.

بهجت سليمان

 

فيما كتب الدكتور محمد سيد أحمد:

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏محمد سيد أحمد‏‏، ‏‏شاشة‏‏‏كلمة من القلب
*******************
عقد من الزمان على ميلاد فينكس.. المنبر الإعلامي الوطني السوري الذي ولد كبيراً.. ولد ملتزماً بالرسالة الحقيقية للوسيلة الإعلامية وهى تشكيل وعي العقل الجمعي للأمة العربية.. في زمن تغلب على وسائل الإعلام الرسالة المضادة وهى تزييف وعي الجماهير وتجريف العقل الجمعي لها.. وسيلة إعلامية وطنية قررت منذ اليوم الأول أن تلتزم بالدفاع عن قضايا الوطن والأمة العربية.. وهو إلتزام صعب في ظل منافسة وصراع وحرب شرسة لتغييب مثل هذه المنابر المقاومة..

إن الانحياز لخيار المقاومة يضعك مباشرة في مواجهة أعداء الأمة خاصة الصهيونية العالمية التي تتحكم في الآلة الإعلامية العالمية عبر عمليات تمويلها.. ورغم ذلك نجحت فينكس في الصمود وقبلت التحدي واستمرت ملتزمة بالدفاع عن الوطن والأمة رغم كل الصعوبات..

وفي عيدها العاشر لابد من إرسال التحية لرئيس تحريرها الأخ والصديق الحبيب الغالي الكاتب الصحفي المقاوم أُبي حسن.. وكل من ساهم في استمرار فينكس..

و إنه لمن دواعي فخري واعتزازي أن أكون من بين الكتيبة المقاتلة بالقلم عبر هذا المنبر الإعلامي المقاوم..

كل عام وفينكس بخير منبر إعلامي وطني مقاوم مدافعاً عن قضايا الوطن والأمة العربية ..
د. محمد سيد أحمد

 

أما المثقف الشاب حاتم الشلغمي فقد كتب:

في عيد تأسيسه العاشر، كل التحية إلى القائمين على موقع "فينكس" الوطني السوري الحرّ، متمنيا للموقع كل أسباب التقدّم و التطور و النجاعة ليبقى من منارات الإعلام الإلكتروني الوطني السوري، و أتمنى من كل قلبي أن يصبح محطة إعلامية متكاملة.

و الشكر و التقدير للأستاذ أبَيّ، ذلك المثقّف السوري المناضل الغيفاري الصامد مع إخوته من المواطنين السوريين و زملائه الإعلاميين الوطنيين المثقفين الذين برهنوا صلابة ما بعدها صلابة و وطنية لا توصف في مواجهة الهجمة العالمية على الدولة الوطنية في سورية.

موقع "فينكس" الذي لم يترك قلما وطنيا سوريا أو عربيا إلا و دعمه و تفاعل معه بالشكل الذي يستحق، مضطلعا بالدور المهني الإعلامي الذي هو به جدير، كمنصّة للحق و للثقافة الطليعية التي تحترم الذات البشرية و الكرامة الوطنية.

هذا الموقع الذي مثّل بوابة متميزة لتجسيد المفاهيم الوطنية الحقيقية في زمن الدور الإعلامي العالمي المشبوه المتمثل في قلب المفاهيم و تشويه المصطلحات و تسطيح المعنى.

هذا الموقع الذي لمّ شمل المثقفين السوريين و غيرهم الكثير من مختلف الجنسيات العربية فساهم في تكوين ذلك النسيج الثقافي العربي الملتحم الصامد مع الدولة الوطنية السورية في حربها على الإرهاب الدولي، كاشفا حجم الزيف و الكذب رافعا راية الحق و حرب الوطن كله ضد لؤم هذا العالم وزيفه.

كل الإكبار لموقع "فينكس" و كل التهاني بعيده العاشر و كل الأمنيات لأن يواصل مسيرته الثقافية الطليعية كمنارة إعلامية وطنية مسؤولة و هادفة كما عهدناه دوما.

حاتم الشلغمي

رابط الجزء الثاني

بمناسبة دخول فينكس عامه العاشر.. كلمات وجدانية لمثقفين عرب 2

http://www.fenks.co/index.php/%D8%A7%D8%B1%D8%B4%D9%8A%D9%81-%D8%AE%D8%A7%D8%B5/35224-2

جريدة فينكس الالكترونية: منبر إعلامي سوري جديد مستقل موضوعي وعادل
حفل إطلاق جريدة فينكس الإلكترونية بحلتها الجديدة بحضور رسمي واعلامي
حفل اطلاق جريدة فينكس الالكترونية بحلتها الجديدة
شعارها ”سورية وطن يسكننا” الاحتفال بإطلاق جريدة (فينكس) الألكترونية بحلتها الجديدة
انطلاق (فينكس) بحلته الجديدة..
د. خالد حدادة أمين عام الحزب الشيوعي اللبناني (في حوار قديم معه)
حركة الإصلاح الديني مجدداً ودور المثقف الوطني
صادق جلال العظم: حزب الله انتصر في حربه مع إسرائيل, لكنه نصر غير مظفر
زياد جيوسي: همسات الروح لفينكس في العيد العاشر
كتب إحسان عبيد: فينكس.. فنار بحري.. (بمناسبة دخوله عامه العاشر)
بمناسبة دخوله عامه العاشر.. فينكس في أعين مثقفين سوريين و عرب- 4
بمناسبة دخول فينكس عامه العاشر.. كلمات وجدانية لمثقفين عرب 3
بمناسبة دخول فينكس عامه العاشر.. كلمات وجدانية لمثقفين عرب 2
بمناسبة دخول فينكس عامه العاشر.. كلمات وجدانية لمثقفين عرب1
عن جوزيف سماحة