Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

الدكتوراه المزوّرة.. والمسؤول الخائن!

هلال عون- فينيكس- خاص:

سأقصُّ عليكم اليوم ثلاث قصص حقيقية.. و لكم أن تقرروا ما إذا كانت القصة الثالثة تدخل ضمن "المضحك المبكي" أو ضمن "شر البلية ما يضحك".
1 - "شر البلية ما يضحك"..
يُعيد البعض قصة هذا المثل إلى حادثة وقعتْ لعتّال يعمل في إفراغ كميات ضخمة من السكر يوميا..
و في أحد الأيام أفرغ الرجل 20 طنا من السكر، وعاد إلى منزله منهكا.. وبعد أن تناول طعام العشاء، بدأتْ زوجته بإعداد كوب من الشاي له، ولكنها عندما فتحت علبة السكر وجدتْها فارغة.. فما كان منهما، بعد لحظة صمت، إلا غرقا في نوبة ضحك.. وكانت تلك الحادثة سبب ظهور هذا المثل.
2 - تروي صحيفة "المضحك المبكي" السورية الساخرة، التي صدر عددها الاول عام 1929 حكايةً عن متعهد دفن موتى في مدينة دمشق، يدعى "عبد الرحمن"، حيث اتفق معه أهل أحد المتوفين على أجرة محددة للقيام بإجراءات الدفن، ولكن بعد أن تمت إجراءات الدفن وعاد الناس من المقبرة، رفض أهل المتوفى دفع المبلغ كاملا له، فانزعج، وخرج يفكر في حيلة تمكِّنه من الحصول على المبلغ كاملا..
وفي اليوم الثاني كان عبد الرحمن يحمل بمساعدة أربعة عمال، تابوتا لمتوفى آخر من دمشق، فاتفق معهم على إدخال التابوت إلى بيت متوفى الأمس.. وبالفعل دخلوا ووضعوا التابوت في صحن الدار، وقال لهم عبد الرحمن: هذا ابنكم.. ادفعوا لي أجرتي كاملة حتى أعيده إلى المقبرة، فما كان منهم الا أن أعطوه أجرته كاملة فحمل النعش وسار به إلى المقبرة..!
3 - عضو هيئة تدريسية بكلية الهندسة المعمارية بجامعة حلب، هو الدكتور عبد القادر كرم حريري، وخلال محاضرة له يوم أمس الأول في كلية العلوم بالجامعة، بحضور رسمي وشعبي، طالب بسحب شهادة الدكتوراه من رئيس الوزراء الأسبق، الخائن، رياض حجاب..
وقد أكد د. حريري أن "حجاب" حصل عليها من كلية الزراعة بجامعة حلب، بعد أن تمت فبركتها وتزويرها من قبل المشرف على الأطروحة حين كان حجاب يشغل منصب أمين فرع الحزب في دير الزور.. كما سبق له الحصول على شهادتي الدبلوم و الماجستير بالتزوير، كونه لا يحق له التسجيل على الدبلوم بسبب معدله المنخفض.. وقد تم التزوير من قبل إدارة الكلية آنذاك!