Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

سمكة "العي".. "السلور المرجاني المخططة Plotosus lineatus" السامة الغازية لشواطئ سورية

دعوة للحرص والانتباه من سمكة “العي” أي سمكة ” السلور المرجاني المخططة” وتسمى سمك ” السلور الأنقليسي المخطط” Plotosus lineatus السامة الغازية لشواطئ سورية, عبر قناة السويس.

فلديها ثلاث إبر سامة واحدة في زعنفتها الظهرية الأمامية, وواحدة في كلّ من زعنفتيها الصدريتان, وهذه الإبر تكون أمامية في بنية كل زعنفة من المذكورات, أي مغلفة بجلد الزعنفة نفسها, فإذا ما شققت ذلك الجلد ظهرت لك الإبرة بيضاء اللون, وهذه معبّئة بخليط سموم, يقتل السمكة التي تحاول افتراسها, أما إذا ما غرزت في يد إنسان يحاول مسكها بيده مثلاً, فيُحقن السم في يده بآلية ذاتية, أي يحصل هذا حتى لو كانت السمكة ميّته, علماً أنّها قد تبقى على قيد الحياة لساعات بعد إخراجها من الماء, فهي من “أسماك القط”.

ويسبب الوخز للشخص ألماً شديداً وتورماً, وقد يشكّل خطراً على حياته, رغم أنّها سمكة صغيرة وقد لا يتجاوز طولها ال 15سم. نحن لا نريد تخويف الناس, فهكذا حالات وخز هي قليلة, فهذه الأسماك عادةً تختبئ نهاراً في جحور الصخور, وتخرج ليلاً بمجموعات لتنكش الرمل باحثة عن طعامها من ديدان وقشريات مختبئة تحت الرمال وغيرها, وهكذا فنادراً ما تعلق في شباك الصيادين, كما أنّها ذكية وسريعة ردّة فعلها, فتنجو منها, لكن إذا ما علقت بشباك صياد, وحاول تخليصها من شبكته ودون معرفة مسبقة بخطرها وطريقة مسكها وتفادي إبرها الثلاث هذه, فهنا يكمن الخطر, وأيضاً إذا ما وجد أحدكم إحداها نافقة على رمال الشاطئ, فوجب عدم مسكها وتركها بحالها, لكن إذا ما اضطررت لمسكها, فكن حريصاً من تلك الزعانف الثلاث, وليطمئن من يمارسون السباحة, نهاراً أو ليلاً, فإنّك لن تصدفها, وستهرب منك أصلاً. لكن وجب علينا هذا التحذير, بعد علمنا بانتشارها غير القليل, والذي وصلته إليه في الشواطئ السورية.

فقد أكّد لنا الغطاس نديم التنجي أنّه ومنذ أيام ( 7-2021) وعند غوصه في شاطئ برج سلام, في اللاذقية, ولمدّة 3 ساعات ليلاً, أكّد أنّه شاهد خمس مجموعات منها, بتعداد حوالي 20 سمكة لكلّ مجموعة (وهذه كثافة عالية) وحاول الاصطياد منها, لكنّها نجت من حربة بارودة صيده, أما عندما غاص نهاراً لمدة ساعتين, فلم يشاهد أيّاً منها.

هي من سمك القطّ catfish (ذات شوارب لحمية لتحسس الرمال) وهذه الأسماك سامة أنواعها بشكل عام, وللأسف أخذت تغزوا مع أنواع أخرى, حوض البحر المتوسط, فتضر وتخلّ في توازنه البيئيّ. وبالعودة لتسمياتها, فال “سلور” من شنباتها كسمك السلور, وال ” الأنقليس” من شكل اتصال زعانف ظهرها وبطنها بشكل طويل كشبه الأنقليس, أما ” العي” فهي التسمية المحلية الأساسية في الدول العربية المتواجدة فيها, والمطلّة على المحيط الهندي مصدر السمكة الأساس. وبحال حصل ووخزت بإبرها, فضع يدك التي فيها الوخز تحت ماء جارية, وانزع الإبر من يدك بملقط إن وجدوا, ولتخفيف الألم ضع يدك في وعاء فيه ماء ساخنة قدر ما يمكنك تحمّله, ويمكن أخذ المسكنات, ومضاد التهاب.

الباحث إياد السليم

الحياة البرية السورية

"جزيرة أرواد" الناجي الوحيد من الحرب السورية
"الساكينو"... الجماعات التي لعبت دوراً مميزاً في المجتمع الأوغاريتي
بنزرت "هيبواكرا" الفنيقية ملتقى لمختلف الحضارات التي توالت على حوض المتوسط.. و جمال ساحر
طرطوس.. إنقاذ شابين و عمليات البحث جارية عن الشاب الثالث في البحر
حولت بيتها الريفي إلى مقصد سياحي.. سيدة الألوان السورية بعيداً عن العالم الرقمي
"هيشون" عيسى بعجانو.. إرث فني و أدبي مميز أوصله إلى العالمية
المرسكاوي الفن الذي انتشر من ليبيا ويضاهي الراي
ظهور الإقطاع في قرية الطليعي.. منطقة صافيتا
أوغاريت.. ٩٢ عاماً على الحقيقة
الفواخيري.. صانع الفخار من طرطوس الذي لا يملك من الدنيا شروى نقير
"معمارية" طرطوس تستعد لتخريج أولى الدفعات وتؤهل الطلاب الجدد
شخصيات من تراث مواسم الحصاد في الساحل السوري
سينما العباسية... "سينما باراديسو"
”جزيرة” بربجاني.. في أقصى غرب الجزائر
تعرّف على الصعيدي أبو خليل المصري صانع المعجنات المحبوب بطرطوس