Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

الاحتلال يعتقل آخر اثنين من الأسرى الفلسطينيين الذين حرروا أنفسهم من معتقل (جلبوع)

بعد أسبوعين من حملة أمنية وعسكرية مكثفة "لاسترداد سمعتها وثقتها بجهازها الأمني"، طوي فجر اليوم الأحد ملف هروب ستة أسرى فلسطينيين من سجن جلبوع الإسرائيلي شديد التحصين، باعتقال قوات الاحتلال الاسرائيلي الأسيرين المتبقيين في مدينة جنين شمال الضفة الغربية.

وكانت شرطة العدو الإسرائيلي، مدعومة بجهاز "الشاباك"، اعتقلت الأسبوع الماضي الأسرى الأربعة من جنوب مدينة الناصرة، وهم محمود العارضة ويعقوب القادري ومحمد العارضة، بالإضافة إلى زكريا الزبيدي.

اشتباكات مسلحة

وجاء اعتقال الأسيرين الفارّين أيهم كممجي ومناضل نفيعات بعد اشتباكات مسلحة مع جيش العدو، الذي حاصر المنزل الذي كانا يتحصنان داخله في الحي الشرقي لمدينة جنين بعد منتصف الليلة الماضية.

واقتحمت عناصر من جيش الاحتلال وعناصر من وحدة النخبة "اليمام" وقوات من "الشاباك" الحي الشرقي لجنين إثر ورود معلومات استخباراتية تفيد بوجود الأسيرين الفارّين في أحد منازل الحي.

وقد مارس جيش العدو الخداع والتضليل خلال عملية الاعتقال، حيث دخلت قوة كبيرة مدينة جنين في منطقة بعيدة عن مكان اختباء أيهم ومناضل بغرض التمويه، في حين باشرت قوة الاعتقال الخاصة نشاطها بشكل سري قرب المنزل الذي تواجد فيه الشابان".

وكانت قوات الاحتلال قد كثّفت ملاحقتها للأسيرين في محافظة جنين التي ينحدران منها، في ظل تقديرات تفيد بدخولهما إليها عبر ثغرات في الخط الأخضر الفاصل بين أراضي 1948 والضفة الغربية.

"و قد أعلن ناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي أنه تم اعتقال الأسيرين و إحالتهما إلى التحقيق.

تهديد إسرائيلي

وقال فؤاد كممجي، والد أيهم، إن نجله هاتفه خلال حصار الجيش الإسرائيلي للمنزل الذي كان يتحصن بداخله، وأبلغه بأنه "سيُسلم نفسه حرصاً على حياة المدنيين في المنزل وذلك بعد تهديد الجيش الإسرائيلي بقصف المنزل".

كما أكد شهود عيان أن قوات الاحتلال هددت عبر مكبرات الصوت بتفجير المنزل إن لم يُسلم الأسيرين الفارّين نفسيهما إليه، مشيرين إلى أن حصار المنزل استمر لنحو ساعتين.

وخلال اقتحام وخروج جيش الإحتلال من الحي الشرقي لجنين الذي يخضع للسيطرة الأمنية الكاملة للسلطة الفلسطينية، اندلعت مواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات جيش الاحتلال.

وينحدر أيهم كممجي من قرية كفر دان في شمال غرب جنين، في حين ينحدر مناضل نفيعات من بلدة يعبد في غربي جنين.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت السبت الماضي الأسيرين زكريا الزبيدي ومحمد عارضة وذلك بعد ساعات على اعتقاله محمود العارضة ويعقوب قادري قرب جبل القفزة جنوب الناصرة بعد عمليات بحث واسعة.

فينكس- وكالات

السودان: البرهان أعلن حالة الطوارئ في السودان وحل مجلسي السيادة والوزراء
بانوراما الحدث السوداني و ردود الأفعال
الملك الأردني يبدأ جولة أوروبية
مسؤول سابق في المخابرات السعودية: بن سلمان أراد قتل الملك عبدلله
انقلابٌ «عسكري» في السودان: اعتقال أغلب أعضاء السلطة المدنية
العدوان السعودي يواصل خروقاته اتفاق الحديدة
إغلاق طرقات وسط الخرطوم و"قنابل غاز" لتفريق المتظاهرين
الجزائر.. فيضانات عارمة تغرق العاصمة و مناطق أخرى
"حماس" تعلن تلقيها وعوداً لإطلاق معتقليها في السعودية
هزة أرضية متوسطة الشدة تضرب شمال شرق المغرب
حزب الله: جاهزون لمواجهة المشروع الصهيوأميركي
محادثات لبنانية قطرية حول إمكانية دعم قطر للبنان بالغاز الطبيعي المسال
المحكمة العسكرية اللبنانية تطلب الاستماع إلى جعجع
الاتحاد الأوروبي: الانتهاكات الإسرائيلية بحق الأطفال الفلسطينيين مفزعة
مصر.. اختفاء 47 ألف قضية بطريقة غامضة