بولتون: التفاوض مع طالبان والانسحاب من أفغانستان هزيمة لأمريكا

وصف مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق جون بولتون، اليوم الثلاثاء، الانسحاب الأمريكي من أفغانستان بالخطأ الكبير.

وقال المسؤول السابق في إدارة الرئيس دونالد ترامب، إن قرار سحب القوات الأمريكية وحلف شمال الأطلسي (الناتو) من أفغانستان "كان خطأ كبيرا". 

واعتبر أن سياسة التفاوض مع حركة طالبان كانت الخطأ الأصلي الذي تم ارتكابه، قائلا إن بلاده تفاوضت "مع مجموعة إرهابية وليس مع الحكومة الشرعية".

ورأى بولتون أن هذا الانسحاب بمثابة هزيمة للولايات المتحدة وأنه خطأ بالغ وقعت فيه بلاده.

وقال إن الوضع الحالي يمكن الجماعات الإرهابية من استخدام أفغانستان كملاذ للتخطيط لشن هجمات جديدة ضد الولايات المتحدة، موضحا أنه لم يكن ليوافق على عقد مفاوضات مع طالبان.