Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

المفوضية الأوروبية تبدأ الاستعدادات لكارثة عالمية

قالت وكالة "رويترز"، إن المفوضية الأوروبية قامت بصياغة مبادئ توجيهية، تلزم المؤسسات اختبار والتحقق من متانة الطرق الجديدة ومنشآت الطاقة للاستعداد لكارثة عالمية وشيكة.

وأشارت المفوضية الأوروبية، في بيانها، إلى أن الدعم المالي الإضافي، سيقدم فقط للمنشآت التي تفي بمتطلبات السلامة والأمان في ظروف المناخ المتغير.

بموجب المتطلبات الجديدة، يجب أن تضمن شركات بناء الطرق وكذلك السكك الحديدية ومحطات الطاقة، أمان وصلابة هذه المنشآت أثناء الفيضانات والجفاف.

بالإضافة إلى ذلك حدد خبراء المفوضية، بدقة المتطلبات التي يجب مراعاتها وما هي المعدات التي يجب استخدامها لمكافحة آثار تغير المناخ.

وجاء في البيان: "يجب توفير مستوى معين من ما يسمى بحماية المناخ، للحصول على التمويل، بما في ذلك من صندوق العادل الانتقالي التابع للاتحاد الأوروبي والذي يبلغ 17.5 مليار يورو لمساعدة المناطق المعتمدة على الوقود الأحفوري، في أن تنتقل إلى الوقود الأخضر".

وتفرض قيادة المفوضية الأوروبية، على شركات البناء أن تأخذ بالحسبان المخاطر المحتملة أثناء وتشييد وتعديل مختلف المشاريع إذا تم اكتشاف نقاط الضعف فيها تجاه تغير المناخ. 

وفرضت المفوضية على الشركات المذكورة أيضا حساب حجم انبعاثات غازات الاحتباس الحراري من المشاريع التي تم إطلاقها، حتى تتمكن من تحقيق معدل الصفر في مجال التلوث، بحلول عام 2050.

 نوفوستي

رداً على استفزازات الناتو.. الرئيس البيلاروسي: مستعدون لاستقبال أسلحة نووية روسية
روسيا تنجح في اختبار صاروح بحري أسرع من الصوت
الولايات المتحدة تخاطر بـ "لحظة السويس" في حرب تايوان
الصحة العالمية: المتحور اوميكرون يظهر الحاجة لاتفاق عالمي بشأن الأوبئة
الصين تعد افريقيا بمليار جرعة من لقاحات كورونا
رسميا.. تحديد موعد بطولة كأس العالم للأندية 2021
ريابكوف: التحضيرات جارية لعقد قمة بين بوتين وبايدن
عاصفة قوية في تركيا تودي بحياة العشرات
التاج البريطاني يتفكك!.. مستعمرة جديدة تعلن استقلالها
منظمة الصحة العالمية تحذر من "عواقب وخيمة" لمتحول "أوميكرون"
الجزء الثالث من استراتيجية الناتو.. روسيا والصين ومخاطرهما
روسيا ترسل تحذيراً مرعباً للناتو
رئيس الأركان البريطاني: روسيا تمثل الخطر الأكبر على بريطانيا
سلالة جديدة لـ "كورونا" توصف بالمثيرة للقلق
الولايات المتحدة.. فرض قيودا على السفر و السبب؟