Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

أبناء حمص: اجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها يعكس إرادة السوريين في صون بلدهم وتحديهم للحصار الجائر

حمص - خاص - فينكس:

يؤكد أبناء محافظة حمص على ان مشاركتهم في الاستحقاق الرئاسي يوم السادس والعشرين من هذا الشهر هو حق وواجب، وان اجراء الانتخابات في موعدها هو نصر حقيقي، ومواجهة لكل أشكال الحصار الاقتصادي و الضغوطات الخارجية كما ان خيارهم للسيد الرئيس بشار الاسد في صناديق الاقتراع هو خيار حتمي فهو الضامن الحقيقي لأمن وأمان سورية وعزتها وكرامتها.
وفي هذا الصدد أكد الدكتور / إميل سلوم/ مدير فرع مشروع تطوير الثروة الحيوانية بحمص ان إجراء الانتخابات بموعدها هو دليل على تعافي سورية وصمودها في وجه الارهاب وايمان والتزام القيادة باحترام الدستور السوري مشيرا الى اختيار السيد الرئيس بشار الأسد في الانتخابات هو أمر حتمي ويعود لمحبة الشعب له والثقة المطلقة بقيادته لعبور سوريا إلى شاطىء الأمان والسلام، و لكون الرئيس الاسد هو صمام الامان لسوريا. وليس أمام الشعب خيار او بديل عنه فهو دليل صمود الدولة في وجه كل المؤامرات، مشيرا الى وعي الشعب وادراكه حقيقة الاحداث ووقوفه وتضامنه العميق مع قائده لازالة كل انواع الارهاب وإعادة سورية كما كانت قلب العروبة النابض.بشار الاسد3
الشاعر / طراد سليم طه/ قال بدوره: لاشك ان كل الدساتير في العالم المتحضر تلتزم باجراء الانتخابات الرئاسية بموعدها وهذه صورة حية عن الديمقراطية المطلقة التي تتغنى بها كل الدول المتحضرة قاطبة،ً مؤكدا اختيار السيد الرئيس "بشار الاسد" في الانتخابات المقبلة لأنه رمز الأمة ورمز الصمود والتصدي مشيرا الى انها مسألة محسومة لديه ولدى كل غيور بل كل سوري شريف... قائلا: "ان كلمة نعم لا تكفي وحدها فنعم والف نعم لسيد الوطن ...الدكتور بشار حافظ الأسد" مستشهدا بأبيات شعرية (بكَ نسمو يا سيدي بكَ نرقى نحن صنو النجوم نحن الأعالي ... قد بصمنا وما سواكَ كبيرٌ او اميرٌ وتصطفيه المعالي).
الصحفي / اندريه ديب/ قال من الأهمية الكبيرة إجراء الانتخابات في موعدها المحدد، لأن في ذلك رسالة للعالم أجمع بأن السوريين يؤمنون بسوريتهم ووحدهم من يقرر مصير بلادهم حيث يجمع الأغلبية الساحقة على اختيار الرئيس الأسد لأنه صمد مع شعبه ووقف إلى جانبه وتحدى أكثر من ٨٠ دولة متآمرة، فالسوري يرى في الأسد انقاذ قريب لسورية في إقامة المشاريع النوعية الداعمة للأفراد كافة.
ومن موقع عمله أكد العامل /بشار معلا/ من عمال محطة كفرعايا للخطوط الحديدية ان اجراء الانتخابات في موعدها انما هو اثبات ودليل قطعي على ان سورية انتصرت في الحرب الكونية التي شنت عليها مؤكدا ان المشاركة بالانتخابات هي خطوة جديدة في بناء سورية واعادة اعمارها و ان الخيار محسوم لجهة انتخاب السيد الرئيس بشار الاسد فهو الضامن الحقيقي لأمن وأمان سورية.ساحة الساعة بحمص
ومن أمام محله التجاري في حي الدبلان يقول /أبومحمد/ انه سيشارك في الانتخابات الرئاسية لانها حق وواجب وطني ولانها الداعم الحقيقي لتكريس السيادة الوطنيه السورية في مواجهة التحديات الخارجية.
بدوره سائق سيارة الاجرة /موسى الخوري/ اشار الى تصميمه على المشاركة بالانتخابات الرئاسيه التي هي واجب وطني يتوج فرحة السوريين بإعادة بناء بلدهم بعد سنوات من الحرب والدمار.
وزير الصحة: نحن الآن في وضع تسطح منحنى الإصابات ضمن الموجة الثالثة لفيروس كورونا
عدم حصول صاحب طلب الترشّح على تأييد 35 نائباً كافٍ لرفضه.. طلبات تظلّم لـ«الدستورية» لبعض من رفضت طلبات ترشحهم للانتخابات الرئاسية
اجتماع عاجل لبحث أوضاع الطلبة السوريين الموفدين في الهند بعد كورونا… معاون وزير التعليم العالي: التواصل مع السفارة والجهات المعنية لاتخاذ القرارات المناسبة
الجهات المختصة تضبط أسلحة وذخائر مخبأة في أوكار مجموعات إرهابية بريف درعا الشرقي وبادية اللجاة
إصابة مسلحين اثنين من (قسد) في منطقة جديدة كحيط شرق الرقة
مرتزقة الاحتلال التركي يختطفون عدداً من المدنيين بينهم نساء في بلدة حمام التركمان وقرية كباشين بريفي الرقة وحلب
وسائط دفاعنا الجوي تتصدى لعدوان اسرائيلي
مجلس الوزراء يقرر منح جرحى قوات الدفاع الشعبي تعويضاً شهرياً 50 ألف ليرة لمدة عشر سنوات
الاحتلال التركي ومرتزقته يجددون اعتداءاتهم بالقذائف الصاروخية على عدد من القرى بريف حلب الشمالي
بكمية لقاحات كبيرة.. طائرة إماراتية رابعة تصل دمشق
(السلامة المرورية مسؤولية الجميع)… شعار يوم المرور العالمي وأسبوع المرور العربي لهذا العام
العدوان التركي على مياه الفرات يتواصل والتأثير يطول محصول القمح.. محافظ دير الزور لـ«الوطن»: ما يجري نضعه برسم الأمم المتحدة ومؤسساتها الغائبة
الاستحقاق الرئاسي علامة مضيئة في مسيرة الممارسة الديمقراطية
استشهاد مواطن ونفوق أكثر من 20 رأس غنم بانفجار لغم من مخلفات إرهابيي (داعش) بريف حماة الشرقي
أهلنا في درعا يرون أنه "فتحاً مبيناً" لكل السوريين.. السادس والعشرين من أيار موعداً مع النصر