Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

مخيم الهول قنبلة موقوته.. وبؤرة خطيرة لداعش.!

 الحسكة - فينكس خاص:
ثمة مبررات كثيرة للقلق من مخيم الهول الذي يقطن فيه نحو 65 ألف شخصا من 53 دولة، 94 في المئة منهم نساء وأطفال، و أغلبهم أعضاء أسر عناصر تنظيم داعش الإرهابي.
وبالعودة إلى أصل المخيم، فقد أُسس مخيم الهول لاستقبال اللاجئين العراقيين بعد حرب الخليج عام 1991، وأعيد تفعيله مرة أخرى إبان الغزو الأمريكي للعراق عام 2003، وفي عام 2015 أعيد افتتاح المخيم مجددًا لاستقبال الأسر السورية الهاربة من المعارك في مناطق سيطرة تنظيم "داعش" الإرهابي، إلى جانب العراقيين الفارين من معارك الموصل. وبعد السيطرة على بلدة الباغوز أبرز معاقل تنظيم "داعش" الإرهابي شرقي دير الزور، في آذار 2019 وتسليم الآلاف من أفراد أسر "داعش" من السوريين والعراقيين والأجانب أنفسهم، تم نقلهم إلى مخيم الهول ووضعهم في "قواطع" خاصة لمنع اختلاطهم بالنازحين السوريين واللاجئين.
اليوم تحول مخيم الهول إلى قنبلة إذا انفجرت ستكون مدمرة وتصل شظاياها إلى أبعد مما هو متوقع. أما مؤشرات الانفجار وخطورة المخيم بحد ذاته فهي كثيرة، أولها:أن مصادر خاصة من مخيم الهول تؤكد أنه تم العثور على حفر صغيرة داخل المخيم يعتقد أن خلايا تنظيم داعش كانت تستخدمها لتنفيذ عمليات الإعدام بحق الرافضين لأيديولوجيته.
المصادر نفسها لا تستبعد امكانية استخدام خلايا التنظيم للنفق السري كعبور لدخول وخروج قيادات من داعش من وإلى المخيم، وكذلك استخدامه في تهريب عوائله من الهول نحو الحدود العراقية، أو باتجاه المناطق التي تسيطرعليها الميليشيات الإرهابية الموالية للنظام التركي في مدينتي رأس العين وتل أبيض، إضافة إلى احتمال استخدام الخلايا للنفق في نقل أسلحة للمخيم، لاسيما وأن مجموعات من قسد التي تسيطر على المخيم كانت قد اشتبكت لأكثر من مرة مع نساء مسلحات بأسلحة خفيفة.
أيضاً منظمة اليونيسيف حذرت من ارتفاع معدلات العنف في مخيم الهول لاسيما بعد مقتل أطفال بطلقات نارية من قبل خلايا التنظيم، ووصفت اليونيسيف الوضع الأمني في المخيم بالمخيف. كذلك مستشار الأمن القومي العراقي قاسم الأعرجي أكد للسفير الأمريكي في بغداد أهمية وضع حلول لمخيم الهول الحدودي الذي يضم إرهابيين من جنسيات متعددة، مبيناً أنه يوجد 20 ألف طفل في المخيم قد يصبحون عناصر في تنظيم "داعش" في المستقبل وأن استمرار مخيم الهول على ما هو عليه يشكل قنبلة موقوتة.
ولم يقتصر الأمر على كل ما تقدم وإنما هناك مؤشرات كثيرة كان آخرها ما أعلنه مقر التنسيق الروسي السوري لعودة اللاجئين، بأن قسد فقدت السيطرة على مخيم الهول الواقع في محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا، وحذر من تدهور الوضع في المنطقة. وقال رئيس مقر التنسيق الروسي السوري لعودة اللاجئين التابع لوزارة الدفاع الروسية، ميخائيل ميزينتسيف، ووزير الإدارة المحلية حسين مخلوف، في بيان مشترك، إن قوات قسد فقدت السيطرة فعليا على المخيم بالتزامن مع زيادة نفوذ تنظيم داعش. والسؤال اليوم هو: كيف يمكن تجنب ما سيحدث في مخيم الهول ونزع فتيل القنبلة قبل انفجارها؟
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
سورية ترفض تقرير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية حول حادثة سراقب المزعومة: تزوير للحقائق
مجلس الوزراء يحدد سعر صرف الـ 100 دولار للوافدين على الحدود وفق السعر التفضيلي للمنظمات الدولية
قوات الاحتلال التركي تجدد اعتداءاتها على عدد من القرى بريف حلب الشمالي
الجولاني و الدور الاستخباراتي الأمني المنتظر
هجوم يستهدف سجناً تديره ميليشيا (قسد) المدعومة أمريكياً بريف الشدادي وإصابة اثنين من مسلحيها
إصابة عدد من المدنيين بانفجار عبوة ناسفة بسيارة في محيط رأس العين بريف الحسكة
الاحتلال الأمريكي ينقل 60 إرهابياً ينتمون لـ (داعش) من سجون ميليشيا (قسد) في الحسكة إلى حقل العمر
حريق يتسبب بوقف ضخ المياة عن الحسكة و ريفها
مرتزقة قوات الاحتلال التركي يختطفون 7 مدنيين من منطقة عفرين بريف حلب الشمالي
قوات الاحتلال التركي تبني حدوداً مصطنعة بعمق 32 كم داخل الأراضي السورية
استشهاد طفل جراء اشتباكات بين الاحتلال التركي ومرتزقته وميليشيا (قسد) في محيط مدينة مارع بريف حلب
استياء شعبي بالحسكة ضد الحظر الكلي من قبل قسد.. والأهالي اللي "ياكل العصي مو متل اللي يعدا"
الرئيس الأسد يتقبل أوراق اعتماد سفيري موريتانيا والأرجنتين لدى سورية
ما يسمى بالإدارة الذاتية تدعي الالتزام بحرية الرأي فيما تعتقل الإعلاميين!
الاحتلال الأمريكي يدخل معدات لوجستية وأسلحة إلى قواعده اللاشرعية بريف الحسكة