Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا
آخر الأخبار
2021.05.05 2454

الحسكة - يونس خلف - خاص فينكس: يرى أهالي الحسكة أن ثمة عوامل كثيرة تدفعهم إلى المشاركة الواسعة في انتخابات الاستحقاق الرئاسي، في مقدمتها التأكيد...  المزيد

2021.05.05 227

كشف وزير الصحة الدكتور حسن الغباش ان سورية الآن في وضع تسطح منحنى الإصابات ضمن الموجة الثالثة لفيروس كورونا مشيراً إلى أن الوزارة أطلقت منصة للتسجيل...  المزيد

2021.05.05 642

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن مياه نهر النيل هي قضية “وجودية” بالنسبة لبلاده التي لن تقبل الإضرار بمصالحها المائية. وذكر موقع بوابة...  المزيد

2021.05.05 823

أعلنت السفارة الصينية في بغداد، اليوم الأربعاء، أن اتفاقيتها مع العراق ستفعل قريبا، فيما أشارت إلى حل بعض القضايا الفنية المتعلقة بالاتفاقية. وقال...  المزيد

2021.05.05 547

فاز اليمين الإسباني وزعيمته الصاعدة إيزابيل دياز أيوسو، الثلاثاء، في انتخابات منطقة مدريد، ما كبّد الحزب الاشتراكي بزعامة رئيس الوزراء بيدرو سانشيز...  المزيد

2021.05.05 552

أعلنت الحكومة الألمانية، اليوم الأربعاء، أنها حظرت منظمة "أنصار الدولية"، التي تقول إنها تمول الإرهاب في العالم. وقالت الحكومة الألمانية إنه تم حظر...  المزيد

2021.05.05 550

أفادت وكالة "رويترز" بأن حكومة السعودية تدرس إمكانية منع الوافدين الأجانب، للعام الثاني على التوالي، من أداء مناسك الحج، بسبب مخاوف من خطر زيادة...  المزيد

2021.05.05 529

أصدر مجلس صيانة الدستور الإيراني، المعني بالإشراف على الانتخابات في البلاد، بيانا حدد فيه شروط من يمكنه الترشح والتسجيل في الانتخابات الرئاسية...  المزيد

 سأبوح لكم بسر، فأنا عشت في أسرة فقيرة ، كثيرة العدد، قليلة الدخل، فأبي كان موظفاً يعيل ستة أشخاص براتب شهري لا يتجاوز الثلاثمائة ليرة، وعليه أن يدفع منها أجرة بيت بحدود الخمسين ليرة.

لم ألبس في طفولتي سوى ملابس أخي الأكبر محمد، فما أن تضيق عليه، حتى تحول لي، وعندما تضيق عليّ تحول لأخي الأصغر، ودائما الحظ مع الأخ الأكبر، فهو من يرتدي الجديد، ويستمتع به!

في لحظة تاريخية مفصلية من حياتنا، أنا وأخي الأصغر فرج، قرر أبي أن يشتري لنا بنطالين جديدين، ولا أعرف حتى الآن الدافع الأساسي لقراره ذاك، ولكن أتذكر أنه أخذنا إلى سوق الحميدية، وهناك دخلنا إلى سوق فرعي، ثم صعدنا على درج إلى دكان الخياط (أبو وحيد الكجك).

رحب بنا أبو وحيد، وكان دمثاً، يحب المزاح، فقام بأخذ قياسات البنطالين، وهو يسألنا عن الموديل، ويقترح علينا شكليهما، وحصل ذلك بعد أن انتقينا لوناً رصاصياً لقطعة قماش موجودة عنده، وقال الخياط، وهو ينظر إلى عينيّ اللتين تحدقان بأدواته المبعثرة:

ــ بعد أسبوع تأتي وتأخذ البنطالين.

ووعدني بثقة:

ــ يوم الوقفة يكون كل شيء جاهزاً!

كانت تلك الخطوة مثيرة لطفلين، أنا أكبرهما ولم أتجاوز العاشرة من عمري بعد، ورحت أتصور صبيحة العيد وأنا أرتدي بنطالي الرصاصي، وأحلم بعيد مميز غير أيام الأعياد السابقة.

قررت أمي ترتيب قميصين مناسبين من قمصان أخي وقد ضاقا عليه، فوجدت واحداً أبيض خصصته لي، والآخر رمادياً، خصصته لأخي. قصّت أكمام القميصين، وسعت لأن يكون كل منهما مناسباً لجسدينا، وكان جسدي أكبر قليلاً من جسد أخي..

ارتديت القميص ورحت أتصور البنطال الجديد من تحته، وكذلك فعل أخي، فالقميصان تحولا بمهارة أمي إلى قميصين جديدين بعد التعديلات التي أجرتها عليهما، وكان قد بقي على نهاية الأسبوع يومان.

في صبيحة وقفة العيد، نهضتُ باكراً، وكذلك فعل أخي، فقد حان موعد جلب البنطالين من عند الخياط، نزلت بالباص باتجاه سوق الحميدية، فرحب بي أبو وحيد، وقال:

ــ كل شيء جاهز كما اتفقنا.

وأعطاني البنطالين وقد لفهما بجريدة الأهرام المصرية، وفي الطريق قرأت عناوين الصحيفة ودققت جيدا بالصور التي تظهر على طرفي الجريدة، وعندما وصلت كان أخي قد قام بتجهيز القميصين، فشرع كل منا بارتداء بنطاله. قرأ أخي اسمه على البنطال الأول وقرأت اسمي على بنطالي. وكانت المفاجأة، فالبنطالين لايصلحان أبداً، فبنطالي ضيق وبنطال أخي واسع، فإذا بأحلامنا تنهار دفعة واحدة، وكان علي أن أعود سريعا إلى سوق الحميدية محتجا على هذا الخطأ وسعيا وراء استداركه قبل أن يحل العيد.

عندما وصلت إلى دكان أبي وحيد الكجك، وحكيت له ما حصل، ضحك، وقال:

ــ هل جربتما تبديل البنطالين ؟! وأضاف:

ــ يبدو أنني أخطأت في وضع اسم كل منكما على بنطاله!

وعدت ضاحكاً إلى البيت، وحلت المشكلة، وفي صباح العيد ، ارتديت بنطالي الرصاصي وقميصي الأبيض، ولم أخبر أحداً بما حصل!

عماد نداف

باب الشرق

وزن جسمك يزيد من فرص الإصابة بـ"كوفيد-19"
دراسة أجرتها جامعة أكسفورد تقول: "أن الأشخاص الذين يُعتبرون في المناطق العليا من نطاق مؤشر كتلة...
التجارة الداخلية: مهلة 3 أشهر لمنتجي ومستوردي المواد الغذائية لتثبيت تكاليف إنتاجهم وستة أشهر للمواد غير الغذائية
انطلاقاً من مبدأ التشاركية مع القطاع الخاص في اتخاذ القرارات والتعليمات التنفيذية لأحكام المرسوم...
"الرجل الفيل" و "أكاكي أكاكافيتش" أخواكم في الإنسانية..
بصوت مشروخ بالألم يصرخ "الرجل الفيل" في وجه جمهور السيرك الذين يرميه بالبندورة و البيض و الحصى:...
حوادث سير بسبب مطبات جديدة على المتحلق الجنوبي في دمشق.. والمحافظة تبرر
تعرض عدد من المركبات لحوادث مرورية على طريق المتحلق الجنوبي بدمشق، نتيجة تركيب مطبات جديدة تم...
الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح عفو عام عن الجرائم المرتكبة قبل تاريخ 2 أيار
أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم التشريعي رقم (13) لعام 2021 القاضي بمنح عفو عام عن...
مَن يعاقب فرنسا في لبنان؟
بخلاف السؤال الرائج اليوم عن الذين تنوي فرنسا معاقبتهم وفقاً لتصريح وزير خارجيتها جان إيف لودريان...
قاسيون يقترب من ربع نهائي كأس السيدات لكرة السلة بفوزه على العروبة
خطا فريق قاسيون خطوة مهمة نحو التأهل للدور ربع النهائي من مسابقة كأس الجمهورية لكرة السلة للسيدات...
جريدة فينكس الالكترونية: منبر إعلامي سوري جديد مستقل موضوعي وعادل
كتب ميشيل خياط- فينكس:  لعل حفل إطلاق جريدة "فينكس" الالكترونية ظهر السبت ٢٧-٣-٢٠٢١. في قاعة...
مسيرة مؤيدة للرئيس بشار الأسد في جبل محسن في لبنان