Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

خير الله سليم.. أعمال تشكيلية تعبيرية تتصف بالحميمية والدفء بين عناصر اللوحة

جورج شمّاس:
الفنان (خير الله سليم) يعتبر أحد أولئك المشتغلين في فن الإعلان، فقد تخرّج من كلية الفنون الجميلة في جامعة دمشق - قسم الإعلان، ويتضح تأثير هذا الاختصاص في تجربته، إلا أنه لا يقدم ملصقاً أو بوستراً دعائياً فقط؛ بل يقدم عملاً تشكيلياً تعبيرياً بموضوعات محددة تتصف بالحميمية والدفء بين عناصر اللوحة.
هناك غياب واضح للبهجة والفرح في لوحات سليم التي تغلب عليها سمة الحزن، وعن السبب الكامن وراء ذلك، يقول: "الواقع الذي نعيشه في سورية الحبيبة له دور كبير في مسحة الحزن الموجودة في لوحاتي؛ بالإضافة إلى الحالات الشخصية المحيطة بي، ولكنني حاولت الخروج من هذا الحزن من خلال اعتمادي على الألوان المفرحة إلى حد ما، ولذلك يمكن القول كان المسيطر هو حالة من الفرح المؤجل والمأمول".قد يكون فن ‏شخص واحد‏ 
وحول اعتماده على المرأة عاملاً أساسياً في سرد مجريات الأحداث؛ التي تميط اللثام عن قضايا وعلاقات شائكة في المجتمع الإنساني، قال التشكيلي سليم في تصريح صحافي له: «الأنثى مرآة للمجتمع وحاولت أن أقدّمها كعنصر أساسي في لوحاتي لتحكي ما حصل في مجتمعنا خلال سنوات الحرب، فلكل لوحة قصة خاصة بها ولها شخوصها التي تشبه أناساً من حولنا»

الفنان التشكيلي خير الله سليم من مواليد حمص عام 1953 تعود أصول إسرته إلى طبريا الفلسطينية، تخرج من كلية الفنون الجميلة باختصاص اتصالات بصرية عام 1978. عمل في ميادين التصميم والإخراج الصحافي، هو عضو في اتحادي الفنانين التشكيليين الفلسطينيين والسوريين و له معارض فردية خاصة بالملصقات السياسية، ومعارض فنية فردية ومشارك في كثير من المعارض الجماعية الفلسطينية والسورية.