Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

"علاج حلو" يمكنه تعزيز صحة الدماغ بعد ساعتين من تناوله

يحاول الباحثون جاهدين لإيجاد طرق لدرء تدهور الدماغ التدريجي من خلال تعزيز الوظيفة المعرفية.

ويعد الخرف أحد أكثر الأمراض تدميرا، وهو مصطلح عام لمجموعة من الأعراض المرتبطة بالتدهور التدريجي للدماغ.

وعلى الرغم من أن العلاقة بين النظام الغذائي وتدهور الدماغ معقدة، إلا أنه ثبت أن بعض العناصر الغذائية تعزز الصحة المعرفية، والتي قد توفر بعض الحماية.

ومن بين أحد أكثر النتائج إثارة للدهشة في هذا المجال هو الدور الذي قد يلعبه تناول الشوكولاتة الداكنة في تعزيز الوظيفة الإدراكية.

وكتب باحثون في دراسة نشرت في مجلة Nutrients: "هناك دليل جيد على أن فلافونويد الكاكاو يمكن أن تحسن بشكل حاد الوظيفة الإدراكية لدى البشر، ربما من خلال آليات مثل زيادة تدفق الدم في المخ".

ويمكن العثور على مركبات الفلافونويد في الشوكولاتة الداكنة والكاكاو، من بين الأطعمة الأخرى.

وكان الهدف من هذه الدراسة هو استكشاف ما إذا كانت الفوائد للذاكرة اللفظية العرضية والمزاج يمكن ملاحظتها بعد ساعتين من استهلاك قطعة شوكولاتة داكنة متاحة تجاريا مقارنة بشوكولاتة بيضاء بحجم 35غ.

واستهلك 98 من البالغين الأصحاء الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و24 عاما، إما 35 غ، من الشوكولاتة الداكنة أو قطعة شوكولاتة بيضاء منخفضة الفلافونويد ومنخفضة السعرات الحرارية.

ووقع تقييم الذاكرة والمزاج العرضي اللفظي قبل الاستهلاك وبعد ساعتين من الاستهلاك.

وقال الباحثون إن النتائج أظهرت أن الشوكولاتة الداكنة كانت مرتبطة بأداء ذاكرة لفظية أفضل لـ "عدة مقاييس للنتائج" عند مقارنتها بالشوكولاتة البيضاء.ومع ذلك، لم يكن هناك أي تأثير على الحالة المزاجية.

وخلص الباحثون إلى أن: "هذه النتائج تدعم فكرة أن الأجزاء المتاحة يوميا من الشوكولاتة الداكنة يمكن أن تمنح فوائد للدماغ لدى المستهلكين الأصحاء".

وربطت العديد من الدراسات السابقة بين استهلاك الشوكولاتة والعلامات المعرفية المحسنة، ولكن لا يمكن استخلاص استنتاجات نهائية.

وحللت مراجعة نشرت في Frontiers in Nutrition الأدلة حتى الآن على أن الفلافانول قد يفيد وظائف الدماغ البشري.

والفلافانول هو شكل من أشكال مركبات الفلافونويد، وهي مواد نباتية لها تأثيرات مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة.

ومن بين النتائج الرئيسية للمراجعة كان أن الاستهلاك طويل الأمد قد يكون مفيدا.

ووجدت إحدى الدراسات أنه من بين البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 50 إلى 69 عاما، فإن أولئك الذين يتناولون مكملات الكاكاو التي تحتوي على نسبة عالية من الفلافانول لمدة ثلاثة أشهر كان لديهم أداء أفضل في اختبارات الذاكرة مقارنة بأولئك الذين تناولوا مكملات الكاكاو منخفضة الفلافانول.

وكشفت العديد من الدراسات أدلة على تحسن تدفق الدم في الدماغ، ومستويات الأكسجين، أو وظيفة الأعصاب كما تم قياسها عن طريق اختبارات التصوير أو اختبارات النشاط الكهربائي في الدماغ بعد تناول مشروبات الكاكاو.

ولكن نظرا لأن هذه التغييرات لم تكن مرتبطة بشكل روتيني بتحسين الأداء في المهام المعرفية، فمن الصعب ربط النتائج مباشرة بوظيفة الدماغ الأفضل.

وفي النهاية، يقترح الباحثون أنه في حين أن هذه النتائج مشجعة ومثيرة للاهتمام ، إلا أن هناك حاجة إلى مزيد من البحث، خاصة وأن معظم الدراسات حتى الآن كانت صغيرة والعديد منها لم يتمكن من القضاء على إمكانية حدوث تأثير وهمي.

وبالإضافة إلى ذلك، لا يمكن لهذه الدراسات أن تأخذ في الحسبان العديد من المتغيرات الأخرى التي يمكن أن تؤثر على وظائف المخ (مثل المشكلات الطبية أو الوظيفة المعرفية عند خط الأساس أو استخدام الأدوية).

إكسبريس

غرامة وعقوبات بالجملة على "الفتوة" بسبب شغب الجمهور
الفاكهة الأكثر إشعاعاً!
"غذاء مضاد للشيخوخة" يمكن أن يعالج السبب الجذري لشيب الشعر
نقص هذا الفيتامين قد يعرضك للسكتة الدماغية
"سهير" تكسرُ الروتين وتسجّل حضورَها كأول جابية مياه في "دير الزور"
علماء يربطون بين متحور "أوميكرون" و"الإيدز"
عقاقير طبية لتنشيط الذاكرة.. أضرارٌ كبيرة بفوائد مؤقتة
في اليوم العالمي لداء السكّري.. أطفال سكّريّون يشاركون بفعاليّة توعويّة
حمص تكافح الكورونا
أول شجرة زيتون في التاريخ سوريَّة.. ما هي فوائد زيت الزيتون؟
"أوميكرون".. متغير كورونا الأفريقي يثير قلق العالم
شبح نسخة متحورة من "كورونا" يهوي بمؤشرات البورصات العالمية
تأثير تدخين السجائر الإلكترونية على التمثيل الغذائي في الرئتين
ما كمية الماء التي يجب شربها في الشتاء؟
٩٤ فريق جوال و٧٣ مركز طبي لتقديم لقاحات الأطفال بالحسكة ودير الزور