بريطانيا: الفيضانات تغرق شوارع لندن والسلطات تعلق المواصلات العامة بعد سلسلة من العواصف

غمرت مياه الفيضانات الأحد شوارع العاصمة البريطانية لندن ما اضطر السلطات إلى تعليق سير الحافلات والسيارات. كما غمرت المياه أنفاق المترو بكميات كبيرة مع استمرار هطول الأمطار والعواصف الرعدية على أنحاء متفرقة من البلاد.
علقت السلطات البريطانية الأحد سير الحافلات والسيارات في شوارع العاصمة البريطانية لندن بعدما غمرتها مياه الفيضانات جراء العواصف المتكررة التي ضربتها.
ونشر ناشطو وسائل التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لسيارات غارقة جزئيا بالمياه في جنوب غرب لندن مع هطول مزيد من الأمطار الغزيرة، في وقت شقت عواصف رعدية طريقها عبر جنوب شرق بريطانيا.
وأصدر مكتب الأرصاد الجوية تحذيرا في مدينة لندن والمقاطعات المحيطة بها حتى الساعة 18,00 ت غ. وحذر المكتب من خطر حدوث صواعق وفيضانات، مع توقع هطول أمطار يصل معدلها الى 10 سنتيمترات في بعض المناطق، أي ضعف المتوسط الشهري في تموز/يوليو.
وأغلقت الشرطة طريقا بالقرب من محطة كوينزتاون رود في جنوب غرب لندن، حيث علقت ثلاث حافلات بطابقين تحت جسر للسكك الحديد. وقال سائق عرف عن نفسه باسم اريك إن الركاب اضطروا للنزول بعد أن بدأت المياه بالتدفق الى الحافلة. وغادر سائقو سيارات في والتهامستو في شمال شرق لندن مركباتهم تحت المطر الغزير.
 وأعلنت الشرطة أنها "تتعامل حاليا مع فيضانات عدة في المناطق الشرقية"، محذرة من غمر المياه للأنفاق والمستديرات.
فرانس 24