إلى القائمين على السياسة في البلدين العظيمين المندمجين بروحهما السوراسية الواحدة روسيا و سورية

إلى السفير الروسي في دمشق يوفيموف الذي جعل من لغة الموف لغة مكمِّلة للغة سورية العربية السريانية
إلى السفير السوري في موسكو المحلّق بأجنحة هذا الشعب المعطاء
إلى المركزين الثقافيين الروسيين في بيروت و دمشق الثابتين بالنسر السوري الذي يعرف كيف يقتنص الأرض و السماء
إلى وزراء التعليم العالي و البحث العلمي في عمق البلدين الواحد الذين يبحثون عن توسيع دوائر العلم و العلماء لتنمو المجتمعات و تعيد تأهيل نفسها و إعمار وجودها
نحن طلاب سورية الذين مهما تبدَّلت تسمياتنا من اللبنة الأولى إلى الأخيرة سنبقى عشَّاق قائدها الأسد البشَّار و عشَّاق القيصر الذي رفع راية تطهيرها و معها العالم من الإرهاب مكمِّلاً بجيش وطنه القطب العالمي الذي لم يأخذ أميركا على حين غرَّة بل علَّمها أن لا تأخذ العالم على حين غرّة بقطبيتها الأحادية المزعومة جيش سورية الأسطوريّ
نرجو منكم توسيع دوائر العلم و زيادة أعداد مقاعد المنح المخصصة لنا من 500 إلى 1000 لا لنكون البنائين الأحرار بل لنكون معاول الإله بعل مذ تلمذ التاريخ في سورية كيف يحمي صفحته من الضلال ؟!
أليس هو القائل حطِّم سيفك و تناول معولك و اتبعني لنزرع المحبة و السلام في كبد العالم فلتكن زيادة المنح الدراسية إلى 1000 بوابة إلى عالم الإله بعل العظيم
و ها نحن نوقِّع هذا البيان آملين زيادة الأعداد المرجوّة بأسرع وقت ممكن و لكم جزيل الامتنان السوري الخالص
1- الطالب الكاتب المهندس ياسين الرزوق
2-محمد عمار حبشيه
عدد الزيارات
15189724

Please publish modules in offcanvas position.