image.png

مدير مرفأ اللاذقية : واردات البضائع إلى المرفأ لم تتأثر بانتشار كورونا

أكد مدير عام الشركة العامة لمرفأ اللاذقية، أمجد سليمان،أمس الجمعة، أن الحركة طبيعية في المرفأ، ولم تتأثر بانتشار فيروس “كورونا”، موضحا أن خمس سفن تحمل 3000 حاوية تحتوي بشكل رئيسي مواد غذائية ومواد أولية لصناعة المنظفات، إضافة إلى سفينتي ذرة علفية وسكر وصلت إلى المرفأ خلال الأسبوع الجاري.

وقال: “حركة البضائع في المرفأ طبيعية ولم يطرأ عليها أي تغيير”، لافتا إلى أن “حركة البضائع من الصين عادت منذ العاشر من آذار الجاري”.

وأضاف إن “عدد سفن الحاويات التي وصلت بين 20/3/2020 ولغاية 26/3/2020، وهو الأسبوع الذي بدأ فيه الحظر ووقف الدوام في المؤسسات الرسمية، بلغ 5 سفن تحمل 3000 حاوية، إضافة إلى سفينة ذرة علفية تحمل 12500 طن انتهى العمل على تفريغها، وسفينة أخرى محملة بالسكر بكمية 8520 طن”.

وأشار سليمان إلى أن هناك الآن إعلامات لوصول باخرتين جديدتين خلال اليومين القادمين تحملان حاويات متنوعة وتحتوي بشكل رئيسي مواد غذائية ومواد أولية لصناعة المنظفات.

ولفت إلى أن استقبال البواخر وتفريغها وتخزينها وتسليمها لأصحابها يجري بسرعة كبيرة، لضمان استمرار وصول البضائع وعدم حدوث نقص بالمواد الأساسية في السوق السورية، مؤكدا أن حركة الشاحنات المحملة بالبضائع مستمرة من المرفأ إلى المستودعات بكافة المحافظات.

وبين أنه منذ بداية العام الجاري وحتى 25 آذار الجاري وصلت 75 سفينة إلى المرفأ تحمل 65 ألف حاوية بوزن إجمالي بلغ 800 ألف طن، لافتاً إلى أن المواد الرئيسية التي حوتها هي مواد غذائية وأدوية ومواد أولية لصناعة المنظفات.

وأشار إلى أن الطاقة الاستيعابية لمرفأ اللاذقية في العام هي 3.5 مليون طن ما يعني أنه يسير حتى الآن ضمن الخطة الطبيعية المرسومة له، وما يدل على أن كم واردات البضائع إليه لم تتأثر بانتشار فيروس “كورونا”.
 
الوطن
عدد الزيارات
13228897

Please publish modules in offcanvas position.