بيع أسلحة في مخيم الهول.. والمتعاونين ميليشيا "قسد"

    أفادت وسائل إعلام المعارضة عن ضبط ميليشيا "قسد" أسلحة فردية خلال محاولة إدخالها إلى مخيم الهول بريف الحسكة الشمالي.أ مخيم الزعتري

    الأسلحة تم ضبطتها في خزان الوقود الخاص بصهريج نقل مياه يعمل ضمن المخيم، وفقاً لما أفادته تلك الوسائل، التي أضافت «أنه جرى القبض على سائق الصهريج وثلاثة عناصر من الأسايش المسؤولين عن حارسة المخيم».

    وكشفت أن العناصر متورطين في عملية إدخال الأسلحة إلى القسمين الخامس والسادس في المخيم، الذي يضم عوائل عناصر تنظيم "داعش".

    وتمّ العثور على 6 أسلحة فردية "مسدس" معدلات تركية وبرفقتها 100 رصاصة خاصة فيها، داخل خزان الوقود الخاص بصهريج نقل المياه، وذكل نقلاً عن مصدر من داخل المدينة، الذي أكد أيضاً «أن السائق اعترف مباشرة، كاشفاً أسماء العناصر الذين شاركوه العملية و وفروا الغطاء للحماية، لافتاً إلى أنه جرى إدخال 7 أسلحة فردية في وقتٍ سابق إلى المخيم».

    وأشار المصدر ذاته «إلى أن السلاح يتم بيعه بمبلغ 10 آلاف دولار بينما سعره الأصلي يبلغ 500 دولار أمريكي»، وفقاً لوسائل إعلام.

    وفي السياق ذاته أفرجت ميليشيا "قسد" عن 23 شخصاً كانوا مقاتلين سابقين في صفوف تنظيم "داعش"، بكفالة شيوخ العشائر، جلهم من أبناء منطقتي الصور ومركدة في ريف دير الزور الشمالي، جرى اعتقالهم في فترات سابقة عندما كانوا مقاتلين في صفوف التنظيم، حيث كانوا متواجدين ضمن سجن قوات سوريا الديمقراطية في منطقة الشدادي بريف الحسكة.

    وفي 16 تشرين الثاني الجاري، أفرجت مليشيا "قسد" عن 120 عائلة من المتواجدين في مخيم الهول بريف الحسكة، جلهم من أبناء محافظة دير الزور، وذلك بكفالة من شيوخ ووجهاء العشائر، ويقدر عدد الدفعة الجديدة المفرج عنها بنحو 515 شخص.

    عدد الزيارات
    16922118

    Please publish modules in offcanvas position.