image.png

مجلس الشعب يقر بالإجماع ويدين الإبادة الجماعية للأرمن على يد الدولة العثمانية

تبنى مجلس الشعب بالإجماع، أمس الخميس، قراراً يقر ويدين الإبادة الجماعية للأرمن على يد الدولة العثمانية بداية القرن العشرين.أ مجلس الشعب السوري

وجاء في نص القرار، بحسب ما نقلته وكالة “سانا” الرسمية، “إن مجلس الشعب في الجمهورية العربية السورية في جلسته المنعقدة الخميس 13-2-2020 يدين ويقر جريمة الإبادة الجماعية للأرمن على يد الدولة العثمانية بداية القرن العشرين كما يدين أي محاولة من أي جهة كانت لإنكار هذه الجريمة وتحريف الحقيقة التاريخية حولها ويؤكد أن هذه الجريمة هي من أقسى الجرائم ضد الإنسانية وأفظعها”.

وقال رئيس مجلس الشعب، "حمودة صباغ" تعليقاً على القرار: “إننا ونحن نعيش عدواناً تركياً يستند إلى الفكر العثماني البغيض، نتذكر بخالص الألم والأسى الجريمة النكراء التي ارتكبها أجداد أردوغان ضد الشعب الأرمني الصديق، في إطار إبادة جماعية وقتل الرجال والنساء والشيوخ والأطفال”.

وقال عضو مجلس الشعب "حسين راغب" عن سبب قيام مجلس الشعب بهذا الاعتراف: “السبب واضح وصريح فهذه الإبادة هي إبادة تاريخية لها مكون مهم مكون تاريخي، وتعبير من مجلس الشعب عن إدانة الإرهاب المنظم الذي يمارسه أردوغان يومياً بحق الشعب السوري خلال فترة الحرب”.

وعلق راغب على مشاريع أخرى لمجلس الشعب ضد ممارسات تركية، قائلاً: “سوف تشكل لجان أو لجنة لفضح جرائم أردوغان في قتل الشعب السوري وفي تدمير البنى التحتية وفي سرقة النفط والمعامل التي سرقت من حلب”.
وتعترف ثلاثون دولة بالإبادة الجماعية للأرمن وتفيد تقديرات أن بين 1,2 و1,5 مليون أرمني قتلوا خلال الحرب العالمية الأولى بأيدي قوات السلطنة العثمانية التي كانت متحالفة آنذاك مع ألمانيا والنمسا.

عدد الزيارات
13799817

Please publish modules in offcanvas position.