image.png

مواطنون تونسيون يرفعون صور الأسد.. والقمة العربية تظهر عمق الخلافات بين أنظمة الخليج

شهدت العاصمة التونسية مسيرة تحمل علم سورية و صورة لقائدها الرئيس بشار الأسد أمام مقر انعقاد ما يسمى "قمة عربيةربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٩‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏".

هذا, وأظهرت أعمال ما تسمى "القمة العربية الـ30 " المنعقدة في تونس عمق الخلافات بين أنظمة الخليج التي غادر بعضها سريعا إلى المطار كرأس مشيخة قطر وعاهل النظام السعودي.

وذكرت وسائل إعلام تونسية أن رأس مشيخة قطر تميم بن حمد قد غادر ما تسمى "القمة العربية" قبل إلقاء كلمته في قصر المؤتمرات، وتوجه إلى المطار.

وحسب راديو "موزاييك التونسي"، فإن تميم غادر القمة فور انتهاء كلمتي الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، وما يسمى أمين عام جامعة الدول العربية.
كما أفاد موفد روسيا اليوم إلى ما تسمى "القمة العربية" في تونس، بأن عاهل النظام السعودي سلمان بن عبد العزيز قد غادر قاعة الاجتماعات بعد انتهاء كلمة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش.
وذكر ت روسيا اليوم أن سلمان غادر ويرافقه 3 أشخاص، وأنه من غير المعروف ما إذا كان سيعود لاستكمال حضوره القمة.
وفي وقت لاحق ذكر ت روسيا اليوم أن طائرة عاهل النظام السعودي تستعد للإقلاع من مطار تونس في إشارة إلى أنه قد غادر من قاعة الاجتماع إلى المطار مباشرة.

عدد الزيارات
11857756

Please publish modules in offcanvas position.