حوار بين د. بهجت سليمان و بعض القراء حول أزمة الغاز - المازوت - الكهرباء

د. بهجت سليمان4[ حوار بين د. بهجت سليمان و بعض الأصدقاء القراء على صفحة "أبو المجد" ]

□ سأل أحد الأصدقاء ما يلي:

هل هذه الأزمة (الغاز - المازوت - الكهرباء) مفتعله فعلا؟
وهل هو تقصير حكومي؟
ام ان هناك اسبابأ اخرى خارجه عن ارادة الدوله: كنقص الموارد مثلا؟
او انخفاض دعم الاصدقاء؟
او عرقلة الاميركان للسفن الايرانيه لتمنعها من الوصول الى سوريا..
كل هذه التساؤلات مشروعه وبحاجه للشرح وللتبيان خوفا من كيل الاتهامات هنا وهناك.. تحياتي دكتور.

■ فأجبته:

الحقيقة.. تتضمن كل ما ذكرتموه في تعليقكم هنا..
ولكن واجب الحكومة ممثلة برئيسها و وزرائها المختصين، أن يخرجوا إلى الناس، إعلاميا وميدانيا وعلى اكثر من صعيد:

1 للتخفيف من حدة العوامل الخارجية، الخارجة عن الإرادة..

2 لمعالجة عوامل التقصير الداخلية.

3 و لشرح تفاصيل الواقع القائم للشعب السوري.

□ ف رد بما يلي:

نتفهم يا دكتور الاعباء الكبيره على كاهل السيد الرئيس ولكن ضمن هذه الازمه الشعبيه المتفاقمه اوليس من المفروض ان يقوم سيادته بتوجيه اعضاء الحكومه واجبارهم على تبيان حقيقة الموقف للشعب الذي ضاق ذرعا من هذه الازمه ومحاسبة المقصرين وخاصة ان هذه الازمه الحياتيه قد غطت على كل القضايا الوطنيه الاساسيه واصبحت القضيه قضية غاز وكهرباء ومازوت..

كل الاحترام لسيادتكم والعون الإلهي لسيد الوطن على تحمله كل هذه الاعباء في غياب العون الحكومي لسيادته.. ولكن السؤال الملح عند ملايين السوريين:

ألا يجب أن تتدخل رئاسة الجمهورية لمحاسبة تقصير الحكومة تجاه مواطنيها؟

■ فأجبته بما يلي:

رئاسة الجمهورية منهمكة بمسائل الحرب والسياسة والدبلوماسية والجيش وأمن الوطن..
ومع ذلك تتدخل رئاسة الجمهورية، كلما استدعى الداعي تدخلها في مسار عمل الحكومة.

□ فكتب أحد الاصدقاء ما يلي:

السيد اللواء: سأرسل لك معاناتي الشخصية التي يعانيها الملايين:

بعد مسلسل انتظار اسبوعين وصل (شحن غوار في مسلسل وادي المسك) سيارة الغاز..
و ما إن بدأت بالتوزيع على المواطنين، حتى جاء من يظنون انفسهم علية القوم، فتناهشوا قوارير الغاز و من ثم تهاوشوا، فأوقف التوزيع و حجزت السيارة و عدت كما الخائبين لنبدأ اياما جديدة للانتظار، و نتمنى ان لا يكون ثمن تهاوشهم هو مزيد من المعاناة لنا.

June 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 31 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 1 2 3 4 5 6
عدد الزيارات
6739724

Please publish modules in offcanvas position.