الصفحة الرئيسية

احسان عبيد: مقتولين مقتولين

حين ينشط المجتمع المدني، غالبا ما ترافق نشاطاته مواضيع تنويرية تصب في صالح المجتمع.. لن أطيل الحديث.أ أحسان عبيد
.
في إحدى ضواحي دمشق كان ثمة نشاط ثقافي وفكري.. ولأن النقاش يلف ويدور ليصل إلى أمور وقضايا اجتماعية قال أحد المتحدثين وهو مختص في حماية المستهل: نزلنا إلى السوق في دمشق، وأخذنا عينات من سودة الدجاج والبقر والغنم والماعز، وأرسلناها إلى ثلاثة مختبرات، فجاءت النتيجة المذهلة باحتوائها على مادة الديوكسين المسرطنة وكانت النسب كالتالي:
.
- الدجاج 100%
- البقر 60%
- الغنم 25%
- الماعز 0%
.
وقال: إن السبب يكمن في طبيعة العلف الفاسد المستورد، وهذه المادة لا يفقدها الطبخ خاصيتها، بل تبقى فعالة، والأخطر من ذلك أنها تتسرب مع الحليب والبيض.. أما لماذا نسبتها صفر في الماعز فهذا يعود لأن الماعز حيوان رعوي طبيعي لا يعتمد على علف الحظائر والتسمين.
.
تلقف هذه المعلومة صحفي ونشرها في مطبوعة خاصة لا تلقى رواجا، وعلى الرغم من ذلك، فقد اتصل به مسؤول، لم ينفِ ما جاء في المنشور، بل قال له: عندنا 40 طنا من البيض "وين منروح فيهن؟"
.
من لم يُقتل بسيف الدواعش، سيُقتل بخلايا السرطان والفساد.. يعني مقتولين مقتولين.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

June 2017
Su Mo Tu We Th Fr Sa
28 29 30 31 1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30 1
عدد الزيارات
1176056