nge.gif
    image.png

    وزير العدل أمام مؤتمر نقابة المحامين: أهمية التنسيق بين القضاة والمحامين للوصول إلى واقع أفضل

    عقدت نقابة المحامين اليوم مؤتمرها العام الانتخابي الرابع عشر تحت عنوان “المحامون قادة ميدانيون لهم أدوارهم ومسؤولياتهم الجسيمة في حياة الشعب” وذلك في فندق الشام.

    وفي كلمة له خلال افتتاح المؤتمر أكد الأمين العام المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي المهندس هلال الهلال أن أعداء سورية شنوا عليها حربا إرهابية بأشكال عسكرية واعلامية واقتصادية بسبب مواقفها ودفاعها عن استقلالها و القضايا القومية مشددا على أهمية التكامل بين مختلف الفعاليات في سورية ومنهم المحامون الذي يدافعون بعملهم عن المواطنين ويرفعون الظلم عنهم.

    من جانبه أكد وزير العدل القاضي هشام الشعار أن مسيرة العدالة في أي بلد تتطلب تكثيف الجهود بين القضاء والمحاماة من أجل إحقاق الحق مبينا أهمية التنسيق والتعاون الدائم بين القضاة والمحامين لتذليل العقبات والسعي المستمر لحل المشكلات والوصول إلى واقع أفضل وعلاقة قانونية سوية تصب في مصلحة الوطن والمواطن.

    نقيب المحامين في سورية نزار السكيف رأى أن نقابة المحامين تمثل حاضنة العقول القانونية المتنوعة والمتميزة في التشريع والعمل المهني والموقف الوطني والقومي الجريء في المحافل الوطنية والعربية والدولية لأن المحامي السوري خلق حرا ويعشق الحرية ويدافع لإنصاف المظلومين متمنيا النجاح للمؤتمر وأن يبقى المحامون شركاء حقيقيين في ساحات التقاضي وميدان التشريع.

    حضر افتتاح المؤتمر رئيس مجلس الدولة القاضي عبد الناصر الضللي ورئيس المحكمة الدستورية العليا محمد جهاد اللحام وأعضاء القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور عمار ساعاتي وياسر الشوفي والمهندسة هدى الحمصي وعدد من أعضاء مجلس الشعب والنائب العام للجمهورية فارس الصطوف ومدير إدارة القضاء العسكري وعدد من المحامين العامين وأمناء فروع الحزب في دمشق وريفها والقنيطرة وجامعة دمشق.

    عدد الزيارات
    10507465

    Please publish modules in offcanvas position.