nge.gif

    وزير التربية السورية في مؤتمر صحفي شامل بخصوص العملية الامتحانية: الأسئلة مدروسة ومنطقية وليست تعجيزية

    وزير التربية عماد موفق العزب خلال المؤتمر الصحفي للامتحانات توجه بكلمة للأبناء الطلاب والتلاميذ قال فيها: أحببت بهذه الكلمات أن أطمئنكم، وأخفف التوتر عنكم وربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏عن أولياء أموركم، فالامتحانات شاملة للكتاب المدرسي، ولا مجال لأي توقعات، فهي تقيس مدى تفهمكم للمادة
    الدراسية، وتتماشى والمنهاج المعتمد، وهدفنا تأمين أجواء مريحة وهادئة بعيداً عن أي ضغط أو تشويش.

    كما قال العزب: إن الوزارة أنجزت ما يستدعي لإنجاح العملية الامتحانية واستدراك الملاحظاتك السابقة، وأعلنت عن جاهزيتها لبدء الامتحانات لموسم 2018/2019
    وأضاف هدفنا من الامتحانات تحقيق العدالة بين الأبناء، وستتخذ إجراءات حازمة لكل من يحاول التشويش على العملية الامتحانية مهما كانت صفته، وتم إصدار قرارات وزارية لضبط هذه الحالات بالتعاون مع المحافظين وقادة

     و أوضح الوزير إن الوزارة عملت على تجهيز المراكز الامتحانية بالمستلزمات كافة، إلى جانب مراكز احتياطية عند الضرورة وتأمين نقل الطلاب منها وإليها، بالإضافة إلى تجهيز مراكز صحية، مؤكداً أن العملية الامتحانية مستمرة في
    المراكز المحددة بفضل انتصارات الجيش العربي السوري على الأرض مبيناً أن نقل المراكز الامتحانية للطلاب الأحرار إلى مراكز المحافظات ليس بجديد، وإنما هو إعادة الأمور إلى نصابها كما كانت قبل 

      كما أكد وزير التربية عماد  العزب أن الاسئلة وضعت بشكل مدروس ومنطقي وليس لتعقيد الطالب أو تعجيزه، حيث تم الاعتماد على النص الواضح في الكتاب المدرسي، وليس على الهوامش وفق ثلاثة
    مستويات، بهدف قياس التطور المعرفي الذي اكتسبه على مدى العام الدراسي، لافتاً إلى أن سلم التصحيح أعطى هامشاً أوسع للإجابات، وستصدر نتائج الثانوية قبل نتائج التاسع الأساسي مما يوفر لأبنائنا الطلاب المباشرة في العام الدراسي بالوقت المحدد، موضحاً أن المنصات التربوية والقناة التربوية مصدر موثوق لمتابعة الدروس التعليمية.

     كما قال العزب أن الوزارة تهتم بالعملية الامتحانية للصفوف الانتقالية، لأنها ممهدة لمرحلة الشهادات العامة، والاختبارات الموحدة التي جرت هذا العام للصفين الثامن والثاني الثانوي، هدفنا منها تعويد الأبناء تدريجياً على نماذج الاختبارات المطورة ، تمهيداً لاختبارات التعليم الأساسي والثانوية
    العامة للعام القادم، وتدريبهم على نمط جديد من الأسئلة تقيس المهارات بعيداً عن الحفظ الصم، وتدرس الوزارة إمكانية أتمتة امتحان الشهادات.

    و بيّن الوزير العزب أن الوزارة وضعت خطة تنفيذية للمركز الوطني لتطوير المناهج التربوية،وللمؤسسة العامة للطباعة، حيث تم الانتهاء من النسخ الالكترونية، وقامت الوزارة بدفع الكتب للطباعة، و تم انجاز المطلوب وفق الخطة المتفق
    عليها وأصبحت متوافرة في منافذ البيع ، مشيراً إلى أن الوزارة منحت فرصة واحدة لكل من درس المناهج القديمة وتقدم إلى الامتحانات في هذا العام، مشيراً إلى أن الوزارة منحت فرصة واحدة للتقدم بالمنهاج القديم في العام
    القادم للراسبين في دورة 2019.

    من جانب آخر, أوضح وزير التربية عماد موفق العزب خلال لقائه مديري الإدارة المركزية الذين تم اختيارهم مشرفي امتحانات في بعض مديريات التربية، أن الجميع معني بالعملية الامتحانية، وتأمين بيئة امتحانية للأبناء وفق الأسس المعتمدة، ومشرفي الامتحانات هم أذرع تنفيذية لامتحانات الشهادات العامة، وهو استحقاق وطني بامتياز، مبيناً أن دور المشرفين على عمل بعض المديريات جاء بناءً على معطيات وردت في العام الماضي وقبله حول بعض الملاحظات، لذلك سيكون عمل مشرفي الامتحانات تنسيقياً وبأعلى درجة مع مديري التربية والجهات ذات الصلة مبيناً أهمية التفتيش الوقائي قبل بدء الامتحانات، لاسيما التأكد من عدم اصطحاب الجوالات ووجوب تقديم تقرير امتحاني يومي يتضمن سير العملية الامتحانية والملاحظات الطارئة والتواجد عند فتح مغلفات الأسئلة، لافتاً إلى أن طبيعة العمل في أي مركز هي التي تحدد سير العمل فيه، حيث يمكن تغيير المركز الامتحاني مثلاً إلى مركز احتياط بديل إذا اقتضت الحاجة مؤكداً وجوب التواصل المباشر مع غرفتي المتابعة في مديرية التربية والوزارة .

     

    August 2019
    Su Mo Tu We Th Fr Sa
    28 29 30 31 1 2 3
    4 5 6 7 8 9 10
    11 12 13 14 15 16 17
    18 19 20 21 22 23 24
    25 26 27 28 29 30 31
    عدد الزيارات
    7637108

    Please publish modules in offcanvas position.