مرور دمشق: ألف حادث طرقي منذ بداية العام

على مدار الساعة تنتشر دوريات مرور دمشق في الطرقات والشوارع الرئيسية وعلى المفارق لتسهيل الحركة وفك الاختناقات المرورية وفقاً لتأكيدات القائمين عليها بالتوازي مع العمل لنشر التوعية حول قواعد السلامة المرورية وسط إحصائيات تؤكد تسجيل أكثر من ألف حادث طرقي منذ بداية العام الجاري.

وحسب احصائيات فرع مرور دمشق وصل عدد الحوادث المرورية المسجلة ضمن مدينة دمشق منذ بداية العام الجاري حتى نهاية نيسان الماضي إلى 1045 اقتصر 611 منها على الأضرار المادية و411 أدوا إلى إصابات بين المواطنين بينما تسبب 22 حادثاً بوفاة 23 مواطناً.

وفي تصريح لـ سانا بين رئيس فرع مرور دمشق العميد خالد الخطيب أن دوريات المرور منتشرة على مدار الساعة في المدينة وموزعة على المفارق والطرقات المهمة بهدف تسليك حركة المرور وفك الاختناقات المرورية إضافة إلى دور عناصر قسم المباحث بالبحث عن السيارات المسروقة والمزورة ودور قسم التحقيق بالتحقيق في الحوادث المرورية المسجلة ضمن المدينة.

من جهته لفت رئيس قسم عمليات المرور العقيد محمود الصالح في تصريح مماثل إلى أهمية حملات التوعية الموجهة لمستخدمي الطريق من أجل تزويدهم بقواعد القيادة الآمنة والأخطار التي تهددهم في حال عدم التزامهم بقواعد السلامة المرورية عبر وسائل الإعلام والملصقات واللوحات الإعلانية.

وتهدف السلامة المرورية بمفهومها الواسع إلى تبني الخطط والبرامج واللوائح المرورية والإجراءات الوقائية للحد من الحوادث ومنع وقوعها ضماناً لسلامة المواطن وممتلكاته وحفاظاً على أمن البلد ومقوماته البشرية والاقتصادية حسب الصالح الذي أشار إلى أن معظم الحوادث المرورية تكون بسبب السرعة الزائدة وعدم التقيد بإشارات المرور ومخالفة التجاوز غير النظامي وتقع المسؤولية على العنصر البشري والمركبة والطريق.

ولفت الصالح إلى ضرورة تثقيف الأطفال واليافعين المستخدمين للطريق بشكل خاص لكونهم الأكثر عرضة للحوادث وترسيخ السلوك المروري الآمن لديهم في مرحلة عمرية مبكرة والذي يشمل قواعد الصعود والنزول من المركبات وعدم الإطلال من النوافذ وعبور الطريق من المكان المخصص للمشاة.

وتجدر الاشارة إلى أن عدد الحوادث المرورية المسجلة في دمشق عام 2018 حسب أرقام فرع المرور بلغ 3281 حادثاً 2001 منها اقتصر على الأضرار المادية و1212 أدى إلى إصابات بين المواطنين بينما تسبب 68 حادثاً بوفاة 69 مواطناً.

وتحيي دول العالم في الرابع من أيار من كل عام يوم المرور العالمي للتوعية بمخاطر سوء استخدام مرفق المرور وسط أرقام عالمية تظهر أن نحو 1.3 مليون شخص يلقون حتفهم سنوياً نتيجة الحوادث الطرقية التي تسبب أيضاً إصابة من 20 إلى 50 مليون شخص حسب احصائيات الأمم المتحدة.

سانا

July 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
30 1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31 1 2 3
عدد الزيارات
7116675

Please publish modules in offcanvas position.