nge.gif

    ازدحام على “كازيات” اللاذقية خشية ارتفاع سعر البنزين.. و”سادكوب” تؤكد: اشاعات

    شهدت محطات الوقود في محافظة اللاذقية ازدحاما على محطات الوقود، بسبب تداول أنباء تتحدث عن نية الحكومة رفع سعر مادة البنزين.


    وقال مصدر في فرع محروقات اللاذقية ” سادكوب” إن “الاشاعات التي تداولتها صفحات التواصل الاجتماعي “فيسبوك” حول ارتفاع سعر مادة البنزين، أدت الى زيادة الطلب على المادة”.


    وأضاف المصدر “الازدحام الذي تشهده محطات الوقود في مدينة اللاذقية سببه خشية أصحاب السيارات من ارتفاع سعر المادة، ولجؤوهم الى تعبئة خزانات الوقود في سياراتهم”.


    وبيّن المصدر أن “شركة “سادكوب” قامت بتوزيع ١٨ طلبا من مادة البنزين على محطات الوقود الموجودة في مدينة اللاذقية”.


    كما أشار المصدر إلى أنه “تم توزيع الطلبات المعتادة على جميع محطات الوقود في أنحاء المحافظة”.


    ونفى المصدر “صدور أي قرار رسمي حول رفع سعر مادة البنزين كما يشاع”، كما نفى “توقف أي محطة وقود عن العمل او امتناعها عن تزويد المواطنين بمادة البنزين”.


    وكانت أصدرت وزارة النفط والثروة المعدنية بيانا أكدت فيه أن سبب الازدحام الحالي على المحطات هو الخبر الذي نشره أحد المواقع الإعلامية، وتداولته بقية المواقع، ظهر الجمعة والذي يصادف عطلة المستودعات في شركة محروقات.


    ونتيجة هذا الخبر توجه أغلب المواطنين للحصول على المادة، ما سبب الازدحام الحالي، بهدف افتعال أزمات متلاحقة للارباك وخدمة مصالح “مافيات” باتت مكشوفه أمام الرأي العام، بحسب الوزارة.

    October 2019
    Su Mo Tu We Th Fr Sa
    29 30 1 2 3 4 5
    6 7 8 9 10 11 12
    13 14 15 16 17 18 19
    20 21 22 23 24 25 26
    27 28 29 30 31 1 2
    عدد الزيارات
    8528245

    Please publish modules in offcanvas position.