وزير النفط: انفراج أزمة الغاز في اللاذقية واستخدام البطاقة الذكية في التوزيع قريباً

ذكر وزير النفط المهندس علي غانم في تصريح صحفي أنه بدأنا بضخ كميات زائدة عن المعدلات الطبيعية من أسطوانات الغاز في محافظة اللاذقية، بعد انتظام التوريدات، حيث كان هناك تعثر في التوريدات البحرية خلال الفترة الماضية وكان لابد مع هذه الزيادة من القيام بمجموعة من الإجراءات، وهذا كان محور الاجتماع الذي عقد أمس مع لجنة المحروقات في محافظة اللاذقية وتم التوقف على إجراءات التوزيع والتدخل في المناطق التي هي بحاجة إلى تدخل في الأحياء من خلال الموزعين، والإجراءات الرقابية الرادعة بحق المخالفين إن وجدت، كما تم طرح موضوع توزيع أسطوانات الغاز من خلال البطاقة الذكية خلال الفترة القريبة القادمة، مشيراً إلى أنه يتم حالياً توزيع 14 ألف أسطوانة يومياً من معمل الغاز في سنجوان.

وأضاف: بعد تنفيذ مجمل الإجراءات التي تم اتخاذها خلال الاجتماع سينعكس بشكل إيجابي على الوضع العام للغاز في المحافظة، مشيراً إلى أنه من يوم أمس الأول تم ملاحظة بدايات الانفراج.

كما قام الوزير غانم يرافقه محافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم بزيارة إلى مركز رابطة أبناء وبنات الشهداء في ضاحية تشرين، التي قامت بمبادرة لتأمين أسطوانات الغاز لذوي الشهداء، حيث اطلع الوزير على كيفية التسجيل وطريقة التوزيع واستمع إلى مشاكل وطلبات ذوي الشهداء الذين كانوا موجودين في المركز. وقال الدكتور مازن زوان رئيس رابطة أبناء وبنات الشهداء باللاذقية: بالإضافة للخدمات التي تقدمها الرابطة لذوي الشهداء قامت بتجربة للتدخل الإيجابي للوقوف إلى جانب أسر الشهداء بتأمين أسطوانات الغاز بطريقة ميسرة و من دون انتظار وذلك بتوجيهات الوزير ومحافظ اللاذقية وبالتعاون مع شركة المحروقات باللاذقية.

وأشار مدير محروقات اللاذقية المهندس حسن بغدان إلى أنه تم توزيع 16 ألف أسطوانة على أسر ذوي الشهداء خلال 15 يوماً، موضحاً أنه سيتم إيصال أسطوانات الغاز لذوي الشهداء إلى منازلهم.

February 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
27 28 29 30 31 1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 1 2
عدد الزيارات
5419845

Please publish modules in offcanvas position.