الصفحة الرئيسية

هشام الشريف: حرب الأجندات

لو كان للمجاميع الارهابية هدف موحد يعملون من أجله, ولو كان دافعهم ذاتي وليس مبرمجا وبريموت كنترول, لوجدوا أرضية للتوحد وتحديد صيغة لسوريه (الثورة) ما بعد (اسقاط النظام), تكون موضع اجماع للسورييين ومقنعا لهم بأن هذه الصيغة افضل من النظام الحالي, ولكنهم وبسبب تعدد مشغليهم وتباين أجنداتهم لا يجرؤون على صياغة برنامج لسوريا ما بعد (اسقاط النظام) ويتناحرون بسبب تناقض أجنداتهم تبعا للمشغل فهم يتقاتلون ليس لمصلحة سوريه وانما لمصالح اقليمية ودولية مشغلة, هشام شريفولو افترضنا جدلا انهم استطاعوا اسقاط النظام فلن يقبل اي فصيل بأن لا تكون له دولته الخاصة لانه لا يملك قراره ولتعدد المشغلين وبالتالي تعدد الفصائل واختلاف مصالح هؤلاء المشغلين فان سورياهم ستصبح على الاقل 100 دولة وكل دولة ستعادي الاخرى وسيدخلون في مائة عام من الصراع على الاقل الى ان يوحدهم حفيد حفيد الرئيس بشار الاسد.
كم كنا سنحترمهم لو ان أجندتهم سوريه ومصلحة سوريا في مخيلتهم ووجدانهم وجاء التصريح القطري الاخير ليزيل ظل آخر ورقة توت كانوا يحتمون به فقد اكد وزير الخارجية القطري انه سيستمر بدعمهم حتى لو توقف الدعم الامريكي في ظل ترامب بمعنى انه يقر بالدعم الحالي لامريكا وأمريكا تعني إسرائيل فهل هناك مصلحة سوريه لثورة تدعمها اسرائيل وأمريكا.
هنالك فصائل يدعمها مراكز قوى في بعض محميات الخليج ونرى ان المحمية الواحدة فيها عدة مراكز قوى لكل أجندته واهدافه ولكل فصيله في سوريا ويتناحرون على الارض السورية ويستخدمون الدم السوري حطبا لصراعهم.
أخيرا اؤكد ان توحيد الفصائل مهمة مستحيلة لاختلاف اجنداتها ومشغليها ولا يوجد ولا لفصيل رؤية لسوريا المستقبل لأنهم لا يجرؤون على طرحها كونها تعتبر استفزازية وعدائية لسوريا ولباقي الفصائل انها ثورة الريموت كنترول.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

April 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 1 2 3 4 5
عدد الزيارات
2832821