nge.gif
    image.png

    لِأنّ سورية الأسد هي ذلك كُلُّهُ.. باتت الشغل الشاغل للعالم كلّه

    أ بهجت سليمان في مكتبهكتب الدكتور بهجت سليمان

    1 ليس لِ أنّ سورية الأسد، واسطةُٓ عِقْدِ منظومة أو محور المقاومة والممانعة، فقط، و

    2 ليس لِ أنّها قلبُ هذه المنظومة ورِئَتُها وعمودُها الفقري، فقط، و

    3 ليس لِ أنّها خندقُ الدفاع المتقدّم، في ملحمةِ كونيةٍ جديدة، تهدف إلى إعادة صياغة وتشكيل العالم مُجَدّداً، منذ صياغته الأخيرة قَبْلَ قَرْنٍ من الزمن، فقط، و

    4 ليس لِ أنها القلعة الحصينة في وجه المشروع الاستعماري الجديد، فقط، و

    5ليس لِ أنّها حاضِنٓةُ العربِ وحِصْنُهُم وسَيْفُهُم ودِرْعُهُم، والتي لولاها، لَ كانوا جميعاً في "خَبَر كانَ"، فقط.

    6 بل، لِأنّ سورية الأسد هي ذلك كُلُّهُ في وقتٍ واحد، أصبحَ ما جرى ويجري فيها، هو الشُّغْلُ الشّاغل للعالَم بكامله.

    7 وليس كما يرى بعض السُّذَّج والصِّغار، عندما يستمرّون في مُكابَرَتِهِم وعِنادِهِم، بالتّحَدُّث عن "ثورة.. وانتفاضة.. وحراك شعبي" أو عن أنّ سبب ما جرى هو "فساد.. واستبداد" أو عن "غاز.. وبترول".

    8 مع التأكيد بِأنّ الدولة الوطنية السورية، هي: صاحبةُ المصلحة الأكبر في محاربة الفساد والاستبداد..
    وفي تعميق المشاركة في تحمُّل المسؤولية، بمختلف جوانبها..
    وفي تعميم روح المبادرة والمبادهة والارتقاء بأكبر عددٍ ممكن من القادرين على تحمّل المسؤولية الساسية والاجتماعية والثقافية، على امتداد مساحة الوطن.

    9 وإذا كانت هذه المسائل لم تتحقق حتى الآن.. فلا يعني انها لن تتحقق..
    كما أن رؤية البعض للغابة من خلال بعض شجيرات، مؤشر على خلل في الرؤية و على إمعان بالغرق في الجزيئات والصغائر.

    10 وتبقى الأحكام القطعية على جريان النهر المتدفق، من خلال الحصى والأغصان اليابسة المتراكمة على جانبي مجرى النهر، أسوأ أنواع المقاربات والرؤى، رغم أن ما تتضمنه تلك الأحكام، صحيح و ظاهر للعيان.

    عدد الزيارات
    9599127

    Please publish modules in offcanvas position.