12.png

يوسف عبود غانم: في الرؤية المستقبلية لوزارة الإعلام

سواء اختلفت مع وزارة الإعلام ووزير الإعلام أم اتفقتيوسف غانم
فنحن أمام تحول نوعي في طريقة التعاطي الإعلامي
وطريقة الخطاب الإعلامي.
نحن أمام رؤية واضحة لبناء منظومة إعلامية مرتكزها المواطن، توازن بين الحرية والمسؤولية منطلقها الوطنية،
نحن أمام مرحلة جديدة ليست مفروشة بالورود وليست سهلة ولكن الإرادة واضحة في إيصال رسالة إعلامية نابعة من الناس وتتمتع بالموثوقية من قبلهم انطلاقا من حق الناس في المعرفة بما يكفل قدرتهم على بناء موقف صحيح.
لاشك بأن هذه المرحلة تتطلب أدوات تناسبها، وهذه الادوات لاتتوفر بكبسة زر (بشريا وتقنيا)، ولكن إرادة توفيرها موجودة وأيضا الرغبة، وإلى حد كبير القدرة.
وانطلاقا من حديث وزير الإعلام الذي حمل بالشكل والمضمون تفكيرا جديدا وذهنية جديدة، فنحن أمام حالة جديدة تتطلب جهدا استثنائيا، وتفانيا، في سبيل تحقيق الأهداف المطلوبة، سواء على مستوى التعاطي الإعلامي أو الخطاب الإعلامي، إضافة الى التأهيل والتدريب.
هذا التفكير يحتاج إلى تحليل البيئة الداخلية والخارجية التي يعمل بها الإعلام وتحيط به، إضافة الى دراسة الفرص والتحديات، كما أنها تستلزم بالضرورة دراسة رسائلها المتوخاة ووجهتها وكيفية إحداث التأثير المطلوب.
وحقيقة إن المرحلة الجديدة تحتاج عملا جماعيا منظوميا ومتكاملا بين الإعلام الرسمي والخاص ضمن اتساق وتناغم وفي جو من الحرية والمسؤولية ينسج العلاقة بعناية وبراعة بين الدولة والمواطن.
وعلى الرغم من أن الكثيرين يراهنون على فشل المرحلة الجديدة، والكثيرين سيتصيدون في الماء العكر، والكثيرين سيعملون على تفشيل المحاولة.
إلا أن الكثيرين أيضا سيعملون على إنجاز هذا المشروع بتفاني اقتداء بمن بذل دمه لنستمر.
ليس لدينا رفاهية اليأس نحن محكومون بالتفاؤل،
والعمل بنتائجه.....
هامش 1:
قد يعتقد الكثيرون أن المطلوب من الإعلام الرسمي منافسة الامبراطوريات الإعلامية العالمية والاقليمية ولكن في الحقيقة أن المهمة الأساسية أن يكون موثوقا من مواطني الدولة ومتمتعا بالمصداقية التي تمنع الاخرين من التلاعب بوعيهم
هامش 2:
خسارة معركة لا يعني خسارة الحرب

November 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
27 28 29 30 31 1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
9128994

Please publish modules in offcanvas position.