د. بهجت سليمان: العالم العربي يسير على رأسه، لا على قدميه

1 عندما تحاول أوكار التخلف الأعرابية ومواخير الجهل النفطية والغازية، التي تعيش محتمعاتها في غياهب العصور الوسطى، رغم الثراء المالي الفاحش لحكوماتها ورغم المولات السامقة والأبراج الشاهقةأ بهجت سليمان في مكتبه..

2 عندما تحاول آلاتها القبلية العشائرية العائلية، كآل سعود وآل ثاني، تقديم نفسها على أنها واحات الحرية ورسل الديموقراطية وأنبياء العدالة الإجتماعية وملائكة الحضارة ونصيرة الشعوب.

3 وعندما تصبح إيران و سورية وحزب المقاومة بل وفلسطين، هم الأعداء، وتصبح "إسرائيل" هي الصديق والحليف والشقيق لتلك الآلات ولباقي الأعراب ولبعض العرب الأتباع.

4 حينئذ، لا بد لك أن تتأكد، بأن العالم يسير على رأسه بدلا من قدميه..

5 وبأن مئات ملايين المسلمين، يسيرون إلى حتفهم، ولخدمة أعدائهم وأعداء أوطانهم، بل وأعداء دينهم.

6 وبأن الوطن العربي، يسير لا نحو التفكك والتفتت فقط، بل يسير صوب هاوية لا قرار لها، على طريق "عاد وثمود".

April 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
31 1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 1 2 3 4

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
6060953

Please publish modules in offcanvas position.