nge.gif

    د. عبد الوهاب أسعد: العلم والعقل والحزم كفيلة بنهضة سوريا

    أبدأ هنا برواية القصة التي عشت بعض فصولها في جامعة ألمانية. تقاعد عميد كلية التوليد والنسائية ومن دون أن يجري إختيار عميد جديد - من خارج الملاك كالعادة - فعين النائب مؤقتا ريثما يأتي أ عبد الوهاب أسعدالأصيل . وبعد أسابيع إختير البروفيسور ڤ. ش. جاء في الموعد المحدد وبرفقته خمسة أطباء مساعدين، ولكن النائب - من أصل الملاك - ومعه أربعة عشر طبيب رفض تسليمه مقاليد الأمور. وعلى الفور إتصل البروفيسور ش. برئيس الجامعه والذي أمره بطرد النائب والأربعة عشر طيب فورا. وما هي إلا دقائق وجرى تنفيذ الأمر. هكذا تحسم وتحزم الأمور، وهكذا تبدأ أولى خطوات النجاح في الحياة!؟
    في بلدنا الجريحة سوريا نعلم جميعا ولكن نادرا ما يتحدث أحدنا الحقيقة. قتلنا النفاق!؟ نعلم أنه ومنذ عقود، وعندما بدأ (ولد معنطز) يقود سيارة دولة لا يحترم قواعد السير، ويتعدى على شرطي المرور - ممثل القانون والدولة - عندها بدأت هيبة الدولة بالسقوط، وعندها بدأنا جميعا بالسقوط أيضا!
    وصلنا الآن إلى القاع وإلى حال لا نحسد عليها، وكل منا يخبر الأمر بجلده، والبارحة وعلى الحدود اللبنانية السورية واجب الدفع مثل الصراط المستقيم!؟
    ما دفعني اليوم للكتابة هو منشور من السيد الدكتور مضر بركات الموقر، والذي يقول فيه بأنه ومن مصدر موثوق، بأن الشرفاء في الدولة قد إتخذوا قرارا بمكافحة الفساد. ونأمل جميعا أن يرى هذا القرار النور ويأخذ طريقه للتنفيذ. إذ أنه لم يبق أمامنا سوى التمرغ في أوحال القاع أو النهوض!؟
    ليس النهوض بسوريا - وعلى الرغم من كل ما نحن فيه - صعبا على الإطلاق. يكفي مبدئيا الإستغناء عن طاقم الإنتهازيين الجهلة الأغبياء والإستعانة بالعلماء الخبراء، وتكوين حكومة حاكمة فعلا من الخبرات والفعاليات الوطنية حتى تتوزع المسؤولية على أكتاف عديدة.
    تحدثنا مرارا عن الطاقات البشرية السورية المغتربة المهاجرة - وأنا أتحدث هنا عن علم ومعرفة - والسوري مميز ومعروف في خارج بلده. ويكفي إحداث هيئة من الخبراء الشرفاء تعرف طريقة التعامل مع المغتربين، وكيفية زجهم في عملية إعادة البناء، وتكفل لهم الدولة سلامة توظيفاتهم المادية. وبهذا الأسلوب يمكننا إطلاق عجلة النهوض بسوريا الجريحة!؟
    أما إذا جرت عملية (تبويظ) قرارات الدولة بالحد من الفساد وإفراغها من محتوياتها والتضحية بعدد محدود من اللصوص الصغار - لا سمح الله - فعندها سوف تكون خيبة الأمل كبيرة، والنتيجة سيئة!
    لست عرافا ولا منجما، ولكن لدي أمل بنهضة سوريا ولو بعد حين، فسوريا التي ضحى في سبيلها نصف مليون من خيرة الشباب والصبايا، سوف تستمر بالعيش إلى ما شاء الله لها ذلك.
    تحيا سوريا العلمانية الحضارية!

    May 2019
    Su Mo Tu We Th Fr Sa
    28 29 30 1 2 3 4
    5 6 7 8 9 10 11
    12 13 14 15 16 17 18
    19 20 21 22 23 24 25
    26 27 28 29 30 31 1

    شارك برأيك

    مارأيك بالهدنة؟
    عدد الزيارات
    6425267

    Please publish modules in offcanvas position.