الصفحة الرئيسية

د. أسامة اسماعيل: ماذا سيحصل لسوريا؟

ثمة احتمال قريب جدا أن يقوم محور العدوان الذي تتزعمه الولايات المتحدة بعمل عسكري جديد ضد سوريا، و لبنان وتحوّل سوريا إلى ساحة معركة بين روسيا وإيران من جهة، والولايات المتحدة وشركائها من جهة ثانية.أسامة اسماعيل

حيت نوقش الاسبوع الماضي في البيض الابيض كيفية توجيه ضربة ترأسها ترامب مع مستشاريه, وتأتي مناقشات البيت الابيض بالتزامن مع سيل من الاتهامات التي وجهتها إدارة ترامب للرئيس السوري، فضلاً عن حشد ضغوط دولية على سوريا، في أعقاب التصعيد الأخير في الغوطة الشرقية.

يأتي ذلك بالتنسيق مع تل أبيب التي على الأرجح ستقوم بضربة مفاجئة غير متوقعة حسب التسريبات, وقد جهزت الاهداف في سوريا ولبنان, على أن تقوم الولايات المتحدة هي وإسرائيل بشن هجوم في آن واحد على سورية وحزب الله ومحور المقاومة بشكل عام, وفي هذه الحالة تحرج روسيا وتضعها أمام خيارين إما الدخول في حرب عالمية أو الخروج من المعادلة بشكل نهائي؛ يمكن أن يلجأ الطرف الأمريكي والإسرائيلي إلى الخديعة أو المناورة أو سلوك أساليب تؤمن لهم تنفيذ الضربة بشكل مفاجىء, والمفاجئة تعتبر أحد عوامل تحقيق اهداف المهاجم.

اما بالنسبه للبنان حسب مصادر إسرائيلية مسربة عن امكانية اغتيال السيد حسن نصر الله، أن اغتياله هدف يحقق انتصار إسرائيل في الحرب المقبلة، فـ"تل أبيب" تشهد تحركات داخلية متسارعة تؤكد استعدادها للحرب مع لبنان.

وستقوم اسرائيل عند بدء عدوانها على لبنان، بإطلاق التنبيهات من خلال صافرات الإنذار التقليدية، وعبر شاشات التلفزيون وأجهزة الكمبيوتر والهواتف الذكية، وتم لهذا الغرض تجهيز الملاجئ بأجهزة واي فاي لتكون السلطات قادرة على التواصل مع المدنيين في الداخل, وقد طلبت الحكومة الإسرائيلية كمية ضخمة من الذخائر من الحكومة الأميركية، إضافة الى الدعم الدبلوماسي.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

September 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 31 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 1 2 3 4 5 6
عدد الزيارات
4003406