الصفحة الرئيسية

هلال عون: من باب المسؤولية تجاه مستقبلي ومستقبل وطني

1عليّ أن أستثمر كل فعل مضيء في تاريخ أجدادي، لأبني عليه..أ هلال عون

2 ولكي لا تفكر أو لا تتغرب الأجيال الحالية واللاحقة عن جذورها.. لا يمكنني شتم تاريخي المليء كبقية تواريخ الشعوب، بالإيجابيات والسلبيات، وكذلك، كما قال الدكتور بهجت سليمان، لا يجوز الغرق في التاريخ لا سلبا ولا ايجابا.

3 وأتساءل أمام الكارهين أو المحتقرين او المتنصلين من تاريخنا، لإنسانيتهم المرهفة، و لدمويته.. كما يدعون أو كما يظنون:

4 هل تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية ناصع البياض إنسانيا و أخلاقيا؟!

5 هل تاريخ أوروبا وأفريقيا وشرق آسيا، يتصف بالإنسانية والرومانسية؟.. ام إنها تواريخ مليئة بالحروب والدماء والقهر..

6 وقد استخدم السياسيون والعاملون في السلطة، الدين وغيره من الوسائل، لخدمة طموحاتهم وأغراضهم السياسية.

7 إن مجمل تاريخ البشرية السياسي والعسكري، ليس ورديا ولا أخلاقيا، كما يريده فلاسفة الأخلاق للأسف.

8 ولذلك علينا أن نتصرف بواقعية ومسؤولية و بشكل عملاني، لبناء حضارة ناصعة منذ اللحظة، بالاعتماد على ذاتنا وإمكانياتنا وعقولنا..

9 ولا شك أن استخدام التاريخ بصورة صحيحة من قبلنا، هو عامل شحن قوي لطاقات الملايين من العرب..

10 فلماذا نعادي ذلك التاريخ؟!

November 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
28 29 30 31 1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30 1
عدد الزيارات
4523586