الصفحة الرئيسية
tot1.jpg

انتشار واسع لمدارس تعليم النساء "طاعةَ الأزواج" في الصين

انتشرت في الصين مدارس ومراكز تعلم وتدرب النساء الصينيات على طاعة الأزواج والآباء، وعدم رفض أوامرهم، ووجدت إقبالاً كبيراً من الصينيين.
 
وقال القائمون على مدارس ومراكز تعليم النساء طاعة الآباء والأزواج، إنهم يستمدون هذه المبادئ من “القيم التقليدية التاريخية” في الصين.
 
ولكن السلطات الصينية وجدت أن هذه المدارس والمراكز تُشكل خطراً على الأيديولوجية الشيوعية، وأخذت تطاردها وتغلقها.
 
وقال مكتب التعليم الصيني: إن مدارس ومراكز تعليم طاعة النساء طبقا لـ” القيم التقليدية تخالف جوهر القيم الشيوعية”.
 
وأظهر شريط مصور محاضرين في إحدى مدارس تعليم النساء، يتحدثون عن دور المرأة في المنزل، ويوجهون النصح للنساء بعدم الرد على الرجال في حالة الغضب أو حتى تعرضهن للضرب.
 
وشهدت الصين ارتفاعاً في عدد هذه المدارس خلال السنوات الأخيرة، وانتشر فيديو على نحو واسع، توجه فيه نصيحة للنساء في مدرسة “فوشن للثقافة التقليدية” بعدم محاولة ارتقاء مهنة معينة والاحتفاظ بالوظائف الدنيا، ويحث الفيديو النساء على الطاعة العمياء للآباء والأزواج والأبناء.
 
ويحتوي الفيديو على “نصائح” للنساء من قبيل عدم الجدل عند توبيخهن وعدم طلب الطلاق أبداً. ويقول أحد المحاضرين في هذا المعهد: “مهما طلب زوجك منك، فإن ردك يجب أن يكون نعم، سأنفذ ذلك على الفور”.
 
وقالت صحيفة غلوبال تايمز: إن عدداً من موظفي المعهد – الذي افتتح عام 2011 – قد تظاهروا ضد قرار إغلاقه، وقالوا للصحيفة: إن الفيديو المثير للجدل هو تفسير خاطئ لـ”الثقافة التقليدية” التي يعملون على تعزيزها.
 
بي بي سي عربي

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

December 2017
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31 1 2 3 4 5 6
عدد الزيارات
2070182