الصفحة الرئيسية

مضغ الطعام جيداً يحفز مكافحة العدوى

أفادت دراسة بريطانية حديثة بأن مضغ الطعام جيداً لا يقي من عسر الهضم وحسب؛ بل يعمل على إطلاق خلايا مناعية تحمي الإنسان من الإصابة بالعدوى.
ولكشف العلاقة بين تقوية جهاز المناعة ومضغ الطعام جيداً، أجرى فريق البحث تجاربه على مجموعة من الفئران.
وأعطى الباحثون فئران التجارب بعض الأطعمة اللينة؛ الأمر الذي يتطلب مضغاً أقل، حتى وصلوا إلى 24 أسبوعا من العمر، ثم راقبوا مجموعة أخرى أُعطيت طعاما يتطلب مجهوداً كبيراً في المضغ.
وبعد ذلك قام الباحثون بقياس نسب خلايا تسمى (Th17) في الفم، وهى جزء من الجهاز المناعي التكيفي، الذي يستخدم أجساماً مضادة معينة ضد مسببات الأمراض.
ووجد الباحثون أن مضغ الطعام جيداً، يعمل على تحفيز خلايا (Th17) في الفم، ويمكن أن يحدث استجابة مناعية وقائية للعدوى في اللثة لدى الإنسان.
وقالت الدكتورة جوان كونكل، قائدة فريق البحث إنه يتم إنتاج خلايا (Th17) في القناة الهضمية والجلد من خلال وجود البكتيريا الصديقة، لكن الآلية التي تتم من خلال إنتاج هذه الخلايا في الفم لا تزال غير واضحة حتى الآن.
وأضافت إن النتائج التي توصلوا إليها يمكن أن تؤدي إلى إستراتيجيات جديدة لمكافحة مجموعة من الأمراض.
كانت دراسة سابقة كشفت أن مضغ الطعام جيداً يشعر الإنسان بالشبع، ويجعله لا يتناول كمية كبيرة من الطعام؛ لأن المعدة تحتاج إلى نحو 15 دقيقة كي تعد رسالتها إلى الدماغ بأنها امتلأت. وأضافت إن هذه الطريقة البسيطة، الآمنة وغير المكلفة، يمكن أن تقي الأطفال والبالغين الإصابة بالسمنة.

وكالات

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

October 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
30 1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31 1 2 3
عدد الزيارات
4357747