أرجنتينية تغادر سوريا بعد عامين على اختطافها في إدلب

أفادت وكالة “فرانس برس” بأن مواطنة أرجنتينية اختطفت قبل عامين في محافظة إدلب السورية وصلت تركيا وهي في طريق عودتها إلى بلادها.

ونقلت الوكالة عن مسؤول في “حكومة الإنقاذ” التابعة لـ”هيئة تحرير الشام” التي تشكل “جبهة النصرة” الإرهابية عمودها الفقري، قوله إن أستاذة التاريخ الأرجنتينية، نانسي روكسانا بابا (54 عاما)، غادرت سوريا أمس السبت “بعد استكمال الوثائق المطلوبة والإجراءات القانونية”. 

واستُدرجت المرأة إلى إدلب في عام 2016 عبر تركيا من قبل رجل سوري تعرفت به قبل ثلاث سنوات من ذلك، ووعدها بالزواج، لكنها احتجزت فور دخولها الأراضي السورية وطلب الخاطفون من ابنتها دفع الفدية.
وأشارت الوكالة إلى أن المرأة، بعد نحو عام من احتجازها، تمكنت من الفرار وتنقلت بين منازل عدة، إلى أن وصلت  قبل شهر إلى “هيئة الإغاثة الإنسانية” التركية.

أ ف ب

January 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
30 31 1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31 1 2

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
5162393

Please publish modules in offcanvas position.