الصفحة الرئيسية

سَتَبْقَى جَبْلَةُ الغَرّاءُ حِصْناً.. شعر الدكتور بهجت سليمان

سَتَبْقَى الحَرْب ُ قائِمَةً، إلى أَنْ
نُزِيلُ قواعِدَ الشَّرِّ اللَّعِينِ

و نَسْحَقُ كُلَّ وَهّابٍ أَجِيرٍ
لِآل سُعُود، رُغْمَ عن الأنِينِ

و قَد ْ صارَت ْ ضحايانا تِلالاً
وَ نَبْقَى صَخْرَةً، طُولَ السِّنينِ

سَتَبْقَى جَبْلَةُ الغَرّاءُ حِصْناً
مَنِيعاً، رُغْمَ خَرْقِ المُجْرِمِينِ

و طَرْطُوسُ الأبِيّةُ في حِماهَا
كَفِرْدَوْسٍ، وَ دَارِ الْمُؤْمِنِينِ

حَبَانَا اللهُ أُسْداً، لا يَهَابُوا
و جَيـشاً جٓحْفَلاً، في كُلِّ حِينِ

و لَوْلاهُمُ، لٓكُنّا في جَحِيمٍ
و باتَ الكُلُّ طُعْماً لِ المَنُونِ

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

September 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 31 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 1 2 3 4 5 6
عدد الزيارات
4042662