الصفحة الرئيسية

سَتَبْقَى جَبْلَةُ الغَرّاءُ حِصْناً.. شعر الدكتور بهجت سليمان

سَتَبْقَى الحَرْب ُ قائِمَةً، إلى أَنْ
نُزِيلُ قواعِدَ الشَّرِّ اللَّعِينِ

و نَسْحَقُ كُلَّ وَهّابٍ أَجِيرٍ
لِآل سُعُود، رُغْمَ عن الأنِينِ

و قَد ْ صارَت ْ ضحايانا تِلالاً
وَ نَبْقَى صَخْرَةً، طُولَ السِّنينِ

سَتَبْقَى جَبْلَةُ الغَرّاءُ حِصْناً
مَنِيعاً، رُغْمَ خَرْقِ المُجْرِمِينِ

و طَرْطُوسُ الأبِيّةُ في حِماهَا
كَفِرْدَوْسٍ، وَ دَارِ الْمُؤْمِنِينِ

حَبَانَا اللهُ أُسْداً، لا يَهَابُوا
و جَيـشاً جٓحْفَلاً، في كُلِّ حِينِ

و لَوْلاهُمُ، لٓكُنّا في جَحِيمٍ
و باتَ الكُلُّ طُعْماً لِ المَنُونِ

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

July 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 1 2 3 4
عدد الزيارات
3415818