nge.gif
    image.png

    جائزة الابداع الاعلامي في الصحافة للصحفي العربي السوري ميشيل خياط

    حدث هام يؤكد أن سورية بخير, فمن يعرف الأستاذ ميشيل خياط ومن قرأ كتاباته وقد أثمر العديد منها انجازات وطنية ملموسة على خياط ميشيلالارض السورية، يدرك أن الحدث كبير, لان الاستاذ ميشيل خياط
    كان من اوائل من درسوا الصحافة كعلم في الغترة مابين 1969- 1971- في المعهد الاعلامي بدمشق، وحصوله على 3 شهادات جامعية حتى العام 1986 (1-الاجازة الجامعية في اللغة الفرنسية وادابها 2- دبلوم التاهيل التربوي 3- دبلوم الدراسات العليا في الترجمة والتعريب من كلية الاداب في جامعة دمشق), إضافة إلى تميزه الكبير في كتابة التحقيقات الصحفية (ألّف كتابا عن التحقيقات الصحفية والتلفزيونية *) وبذل حهودا هائلة في تدريب عددكبير من المراسلين الصحفيين، وتشجيع مئات الشبان والشابات على العمل الاعلامي.
    انها المرة الاولى التي يكرم فيها بصفته صحفيا مبدعا.
    وهذا مؤشر هام جدا عن واقع سليم، موضوعي ونزيه، أنصف كفاءة إعلامية سوري ةسلكت درب البحث عن الحقيقة - الصعب -
    ورفع لواء الكفاءة اولا وهي نتاج دأب دائم ومثابرة لا تعرف الراحة.
    الجائزة في رأيي هي جائزة للهوية الثابتة والوطنية ولحب سورية وللنزاهة والموضوعية
    وللنهج الصائب للاعلام السوري ولاتحاد الصحفيين.

    عفيفة البهليط

    November 2019
    Su Mo Tu We Th Fr Sa
    27 28 29 30 31 1 2
    3 4 5 6 7 8 9
    10 11 12 13 14 15 16
    17 18 19 20 21 22 23
    24 25 26 27 28 29 30

    شارك برأيك

    مارأيك بالهدنة؟
    عدد الزيارات
    9177553

    Please publish modules in offcanvas position.