الصفحة الرئيسية

ياسين الرزوق زيوس: إنجيل مايا قرآن الحب!

خيانة قومنا تستنفذ الصبرا أ ياسين الرزوق1
ومايا تشرب الخمرا
أنا سأعاند الهجرا
كؤوسي تشتهي العذرا
و عذر حبيبتي لا ينقذ العذرا
لمايا خمرتي كم تسكرُ العدرا
يسوعُ بكى و أمّة أحمدٍ كم  تنزل القدرا
أمايا قدْ تخونُ مدى حروفي كي تسترجع البدرا؟!
سأنحرُ شرعتي مذ أُنزِلتْ فجرا
أنا بالكفر أؤمنُ صارخاً جهرا
سألعن وجهتي و القاتُ في أحلامنا قد يفتح المجرى!
شآم تموتُ في يمن القوافي تحفر القبرا
ومايا تطعن الغدرا
و مايا حرّرت أسرى
ومايا لا تقاتل كي تلاقي في ربوع أحبّةٍ صدرا
و مايا تظلم الأحياء كي لا ينشر الأحياء في أحيائهم ذعرا!
أمايا تعرف الإنجيل مذ صلباننا قد طاوعت أمرا؟!
و قرآن الضلال بهديه الهادي يعادي من تمادى يعلنُ الفطرا
سأكتبُ ها هنا موتاً لأنقذ في عروش مليكتي تيجانها كي توفي النذرا!
ستذكر لوحتي و وجوهنا تستكشف الأيام في نظراتنا ها أدركت سحرا!
أشاعرُ أمّةٍ بالعشق يصفعُ بل و يرمى في المنايا يكسب الأجرا؟!
أبغدادُ التي تحكي جنون الحبّ مقصد شعرنا المقتول في أهواز مايا تذبح الشعرا؟!
أنا سأموت بالنكران مايا أنقذي الشام التي تسترجع
الأنصار تعلنُ في ديار مروءتي بوحاً
 تذيق الحقد في بنياننا قهرا!
لبيروت التي مايا تعانق ظلّها ظهراً و عصراً مغربٌ لا يستكين بليله الآتي ليبزغ في الهوى فجراً يستحضر العطرا

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

July 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 1 2 3 4
عدد الزيارات
3407474