عبد الكريم الناعم: طوبى...

بِبابهِأ عبد الكريم الناعم

طُوبى وألفُ جَنّةٍ
لِكائنٍ لايَعرِفُ القَلَقْ

عَرَفْتُ من جحيمِهِ
مايُشْعِلُ الأُوارَ في بيادرِ الأَرَقْ

حاوَلْتُ أنْ أُرتِّبَ الإحساسَ
رُتْبَةً فَرُتْبةً
فَما اتَّسَقْ

يَنْطَفيءُ الجمالُ في تَسَلْسُلِ الإبداعِ،
كيفَ غابَ أُنْسُ الكائناتِ
حتّى أَصْحَرَ الوَرَقْ ؟!!

ألموْتُ، والخرابُ، والدّمارُ
وانْطِفاءةُ البريقِ في الحَدَقْ

يامُوقِظَ الحياةِ في اليباسِ
رُدَّ لي بَشاشَةَ الغُصونِ
في تَفَتُّحِ الفصولِ
سيّدي
أمَا تَرى أنّي بِبابِكَ العَليِّ
أَخْتَنِقْ؟!

حمص 9/5/2016

من مجموعة "إرحلْ هكذا" الصادرة عن اتحاد الكتاب العرب 2017

January 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
30 31 1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31 1 2

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
5152395

Please publish modules in offcanvas position.