مفيد عيسى أحمد: لا برداً.. ولا سلاماً

هذه النار...مفيد أحمد
النار تجعلني اترفع عن الماء...
لا بردا... و لا سلاما...
أعطني اغنية و ضوءا حنونا
و شيئا من نفس مارو...
لاحب كذلك النجار الحزين..
أو لاتلاشى كفوتونات الضوء...
أليس هذا هو الموت...
لا بردا و لا سلاما..
اني اترفع عن الماء...
حائرا متسائلا..
لم لا يكون المعنى عاريا...
أريد جدرانا و قطع فحم...
لكن ليس في رأسي كلمة واحدة...
سارسم قبعة فقط..

January 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
30 31 1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31 1 2

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
5171307

Please publish modules in offcanvas position.