image.png

شركة صينية تبدي رغبتها في المساهمة بإعادة الإعمار

أكد المهندس مازن اللحام- معاون وزير الأشغال العامة والإسكان أن الأولوية في العمل والتعاون في عملية إعادة الإعمار للأصدقاء الذين وقفوا مع سورية خلال سنوات الحرب الإرهابية.. جاء ذلك خلال استقباله سفير الصين في دمشق فونغ بياو على رأس وفد من السفارة وشركة الهندسة والبناء الصينية.

ونوه اللحام بمواقف الصين السياسية وقدرتها الاقتصادية على مستوى العالم ومساهمة شركاتها مع المؤسسات السورية وفتح مجالات العمل المتعددة، ولاسيما موضوع السكن وإمكانية إنشاء ضواحٍ سكنية عن طريق المؤسسة العامة للإسكان وهيئة التطوير والاستثمار العقاري، وشدد اللحام على إمكانية الاستفادة من التجربة الصينية والاطلاع على الأعمال التي تنفذها الشركات الإنشائية وإمكانية إقامة شراكات مشتركة مع نظيرتها السورية ضمن اختصاصاتها.

ومن جانبه أعرب سفير الصين عن ثقته بقدرة السوريين على إعادة بناء بلدهم لأنهم أصحاب حضارة وتاريخ، لافتاً إلى الرغبة الشديدة من قبل الشركات الصينية ومن القطاعين العام والخاص في الدخول والعمل بالسوق السورية.

بدورهم أكد أعضاء الشركة الصينية رغبتهم الجادة في التعاون والعمل ضمن مجالات عمل الوزارة، ولاسيما أن شركتهم من الشركات الضخمة المتخصصة بأعمال البناء والهندسة ولها الكثير من المشاريع المنفذة والمنتشرة في العديد من دول آسيا وأوروبا. وقد تم ترتيب عدد من المواعيد للوفد للاطلاع على المشاريع التي تنفذها الجهات المرتبطة بوزارة الأشغال العامة والإسكان..

تشرين

عدد الزيارات
9513797

Please publish modules in offcanvas position.