الصفحة الرئيسية
n.png

فضائح ترامب المالية وحروبه الداخلية

لطالما قدّم الرئيس الأميركي دونالد ترامب على أنه الميلياردير العصامي الذي بنى نفسه بنفسه، لكن تحقيقاً أجرته صحيفة نيويورك تايمز خلص إلى أنه حصل على 413 مليون دولار على الأقل من دولارات الإمبراطورية العقارية التي يملكها والده ، ومعظمها عن طريق التهرب الضريبي له ولعائلته في التسعينيات.

وخلصت الصحيفة إلى أن ترامب شارك في مخططات ضريبية مريبة خلال تسعينات القرن الماضي، بما في ذلك حالات التزوير الصريح ، التي زادت بشكل كبير من الثروة التي تلقاها من والديه.

الخبير في الشأن الأميركي الدكتور كامل وزنة علّق على هذا الموضوع وقال إن ”هذا التقرير الذي نشر اليوم في الولايات المتحدة أطاح بمصداقية ترامب التي كان يسوقها في الداخل الأميركي وهذا المعلومات ضجت بها عشرات المواقع والصفحات وهي عبارة عن كتابة أكثر من مقال وهي مستندة على المداهمة التي قامت بها الشرطة الفدرالية لمكتب محامي الرئيس الذي يتعاون اليوم مع أف بي آي لتخفيض مدة سجنه بعد إدانته”، واشار إلى أن ولاية نيويورك بدأت التحقيقات المتعلقة بعائلة ترامب.

واضاف وزنة أنه ربما تكشف هذه الوثائق ايضا معلومات ذكرتها الصحافة الاميركية عن عملية تبييض أموال عبر الكازينوهات التي كان يديرها ترامب مع مافيات روسية وغيرها من المافيات العالمية، وهذا ما ذكر سابقا في مجلة التايمز.


هذا إضافة الى الملفات القائمة ضمن التحقيق الذي يقوم به القاضي مولر بموضوع علاقة ترامب بروسيا.

واعتبر وزنة انه حتى الآن من غير الواضح حجم كمية المعلومات التي حصلت عليها لـ أف بي آي والتي قد تؤدي الى ادانة ترامب بأمور وفضائح.

وأشار إلى ان هذا يأتي ضمن رزمة من الفوضى التي تعيشها الإدارة الأميركة التي تتهجم على وزير العدل الاميركي الذي عينه ترامب والتي من خلالها يقوم بالإشراف على التحقيقات التي يقوم بها المدعي العام والـ اف بي آي، معتبرا أن هذه الفوضى تركت إنقاسمات كبيرة وحادة دفعت بعض الكتّاب في اميركا مثل توماس فريدمان الذي تحدث عن الانقسام الحاد في اميركا بين الشعب والمؤسسات وبين الشعب والرئيس وقال ”بدأت مسيرتي المهنية في الصحافة التي تغطي حرباً أهلية في لبنان، لم أفكر أبداً في إنهاء مسيرتي المهنية في تغطية حرب أهلية في أمريكا“.

وتابع وزنة “تأتي هذه الفوضى والتخبط السياسي داخل الولايات المتحدة قبل 33 يوماً من الانتخابات النصفية حيث سيعاد إنتخاب 435 عضوا لمجلس النواب و35 عضوا لمجلس الشيوخ،وهناك تخوف حقيقي من الرئيس و الفريق الجمهوري أن يؤدي هذا الإنقسام العمودي الى خروج الديموقراطيين الى التصويت في الوقت الذي جمع فيه ترامب رجال الدين المحافظين ليحذرهم من خطورة وصول الديموقراطيين على مجلس النواب”.

واشار وزنة إلى أن هذا الاجتماع الذي حصل في البيت الابيض يخالف الدستور الاميركي الذي يفصل بين السياسة والدين، وهذا ان دلّ على شيء فإنه يدل على حجم التنافس الذي يواجهه ترامب وخطر انتقال الحكم الى الديموقراطيين مما يعني بداية المحاكمة داخل مجلس النواب بحال وصولهم”.

المنار

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

October 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
30 1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31 1 2 3
عدد الزيارات
4311620