الصفحة الرئيسية

حوالات المغتربين إلى سوريا تقدر بين ثلاثة إلى أربعة ملايين دولار أمريكي يومياً

تداول الوسط الإعلامي عدة أرقام عن مصادر حكومية، أو عن مصادر في سوق الصرافة، تفيد أنَّ قيمة الحوالات اليومية تقدر بين ثلاثة إلى أربعة ملايين دولار أميركي، ويتحدثُ بعضها عن خمسة ملايين دولار.أ دولار

و قام مركز مداد بدراسة اقتصادية لحوالات المغتربين أكد فيها أن مصرف سوريا المركزي يبرر عدم الكشف عن الرقم الحقيقي بحرصه على عدم كشف أية أرقام تخص القطع الأجنبي يمكن للمضاربين أن يستغلوها لمصلحتهم .

وذكر المركز أن “آخر البيانات التي وفرها البنك الدولي عن التحويلات باتجاه سوريا قدّرت في العام الماضي بأكثر من 1.62 مليار دولار أميركي (أي نحو 810 مليارات ليرة سورية على أساس سعر صرف 500 ليرة للدولار الأمريكي)، أي بمعدل وسطي قدره 4.5 ملايين دولار يومياً.

وقال المركز إن “تعداد السوريين بحسب آخر إحصائية يوفرها المكتب المركزي للإحصاء عبر موقعه الإلكتروني، يصل إلى نحو 23.193.967 فرداً، وقياساً إلى ذلك تكون حصة الفرد من إجمالي تحويلات المغتربين في 2016 نحو 69.95 دولاراً أمريكيّاً”.

وأكد المركز أنه “في العام 2016 اعتمد البنك الدولي رقماً جديداً لخط الفقر العالمي، إذ أصبح 1.9 دولاراً أمريكيّاً للفرد الواحد في اليوم، بدلاً من 1.25 دولاراً”.

وتابع المركز “ذلك يعني أن ما تتطلبه الأسرة السورية المكونة من خمسة أشخاص لتبقى على خط الفقر العالمي هو 9.5 دولاراً في اليوم، بواقع 285 دولاراً في الشهر، بينما حصتها الوسطية من تحويلات المغتربين في العام 2016 تصل إلى نحو 29.15 دولاراً أمريكيّاً”.

ولفت المركز إلى أنه “هناك العديد من المشكلات التي تحول دون الدقة العملية لهذه النتائج، منها أنه لا تتلقى جميعُ الأسر في سوريا حوالات من الخارج، وليس جميع الأسر تتلقى الحوالات بشكل منتظم، ولا توجد بيانات عن عدد الأسر المتلقية للحوالات في سوريا”.

و أشار المركز إلى أنه “بمراجعة البيانات التي يوفرها البنك الدولي عن قيمة التحويلات باتجاه سوريا منذ عام 1977 وحتى العام 2016، يُلاحظ تباينٌ واضحٌ في قيمتها من عام لآخر، نظراً لتباين العوامل المؤثرة فيها”.

و بلغت الحوالات الداخلة إلى سورية 92.4 مليون دولار في عام 1977 سجلت 636 مليون دولار في العام الذي يليه، وهكذا تحركت قيمة الحوالات ارتفاعاً وانخفاضاً دون مستوى 900 مليون دولار حتى عام 2006، إذ سجلت بعدها ارتفاعات واضحة، فوق مستوى المليار دولار أميركي.

وسجلت ذروتها طوال سنوات الحرب. وكمؤشر للحجم، بلغ وسطي نسبة تحويلات المغتربين إلى إجمالي الناتج المحلي 2.4 % طوال المدة الواقعة بين عامي 1980 و2010، و2.58 % طوال المدة الواقعة بين عامي 2005 و2010، ونحو 5 % طوال سنوات الحرب، بحسب المركز

مداد للدراسات

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

August 2017
Su Mo Tu We Th Fr Sa
30 31 1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31 1 2
عدد الزيارات
1466741