تتمة ذكريات غزوة عائشة أم المؤمنين لريف اللاذقية 2013/8/4- الحلقة 20

طلال سليمربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏‏‏‏سيلفي‏، و‏لقطة قريبة‏‏ و‏نص‏‏‏‏

الجزء العشرون

تتالت الإتصالات بيننا وبين حارس المخطوفات, وتتالت الأحاديث عن كل شيء, من الوضع السياسي وحتى المعاشي وحتى الفساد في الدولة..

وقال: أخبرتني ابنتك أنك خريج جامعة منذ عشرة أعوام ولم تحصل على وظيفة.
قلت: تماماً هذا الكلام, ولدي أربع مجموعات شعرية, ورغم كل شيء لم أحمل سلاحاً, لأن عدوي ليس السوري وإنما من حرك الفتنة وموّل الفتنة وروّج للفتنة من اي طرف كان..
لم يدم طويلاً في مكانه ذاك الشاب, نقل إلى مكان آخر, وانقطعت الإتصالات بيننا, ربما قتل بتهمة التجسس, وربما ترك تلك التنظيمات, ورحل الى دولة أوربية....
أغلقت من جديد نوافذ الأمل وطوفان القهر ارتفع, وسفينة نوح كانت أضلعي....
تمر الأيام بطيئة, وأنا أنقل معاناتي بين هذا وذاك والجميع يقول: الصبر الصبر..
بعد شهر وربما أكثر اتصل بي رجل, ربما يعرف أهلي أو آهالي قرانا, وقال: أنا أتصل بك لتطمئن أن أولادكم بخير, وقد أوصيتهم أن يؤمنوا لك اتصالاً مع أطفالك.
رجوته أن يخبرني أي شيء, وهل سيطول الخطف؟؟
قال: كانوا يخططون لتوزيع المخطوفات على جميع الأهالي الذين فقدوا أبناءهم, وكل عائلة تكون حرة بفعل أي شيء مع المخطوفات قتلاً أو سجناً.....
قلت: ماهو ذنب هؤلاء الأطفال؟؟!!
,قال: و ما هو ذنب أمهات أطفالنا؟ منذ شهر أطلقت طائرة روسية صاروخاً على ساحة كان الأطفال يلعبون فيها, وقد استشهد واحد وعشرين طفلاً, ثم أقسم أنهم جمعوا أشلاءهم عن أسلاك الكهرباء.
قلت: قال تعالى (ولاتزرو وازرة وزر أخرى) هل تخالفون كتاب الله؟؟
قال: ماذا تقرر قادة الفصائل سيصير
قلت: ماذا تقرر تركيا سيصير
صرت أسأل: هل حقاً سيكونون كبش فداء لرؤوس تتصارع على مصالح؟ وصرت أتخيل الشكل التالي لموتهم, سيدخلون إليهم بسيوف مسنونة ويبدأون صيحات التكبير وهم يصورونهم وقد قطعت رؤوسهم, كما رأينا بمجازر ريف اللاذقية.
لماذا ياربي وضعتني في هذا العصف؟ لماذا اختبرتني بأعز ما أملك؟
لماذا جعلت هؤلاء الأطفال ضحايا لحروب الكبار؟ لماذا صار الموت وجبة يومية للشعب السوري؟؟!!
أعود لبيتي البارد, كل شيء مقطوع, الكهرباء الغاز المازوت, لاشيء يدفء هذا القلب غير ضحكة أطفالي وتحريرهم..
أين العدالة؟ ولمن أشكي وكل البيوت منكوبة؟ كل حارة صارت جدرانها مزينة بصور للشهداء, كل العيون مغرقة بالدمع, كل العابرين للشارع متشحين بالسواد, وسوريا سوريا تتمزق بين طوائف وعشائر ودول ومصالح وتجار والكل يبحث عن ثروة تجعله من حيتان الأعمال..

و آه ياوطن
2019/9/8
#طلال
يتبع

الصورة لأسرة وفيق إبراهيم
وقد قتلواجميعاً في غزوة عائشة أم المؤمنين.

September 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 1 2 3 4 5
عدد الزيارات
8056577

Please publish modules in offcanvas position.