صفقة سلاح بين روسيا وايران بـ400 مليار دولار.. والرعب يجتاح مضارب آل سعود

تكساس- خاص فينكس

بعد ان تناقلت الوكالة الروسية المختصة بالشؤون العسكرية ان اكبر صفقة اسلحة ستحصل بين ايران وروسيا بقيمة تصل الى 400 مليار دولار دبّ الرعب والذعر في الخليج، وبخاصة السعودية ودولة الامارات والكويت وكامل دول الخليج العربي، حتى ان مصر تأثرت بهذا الموضوع. هذه الصفقة سيتم تسليمها خلال 4 سنوات.أ أس 500

وستقوم روسيا بحفر بئر نفطية كانت تنتج نفطاً وتعطّلت كي تنتج مليوني برميل يومياً من النفط الايراني وتبيعه وتحصل على امواله نقدا، ويقدر عائدات البيع بـ 45 مليار و360 مليون دولار، مما يعني ان ايران ستدفع ثمن الصفقة خلال 9 سنوات، وتكون روسيا قد ربحت من صفقة الاسلحة هذه حوالى 180 مليار دولار وهكذا يتعزز الاقتصاد الروسي بشكل ضخم وكبير في حين فائدة ايران ماثلة بأنه سيكون لديها اكبر جيش مسلح في المنطقة دون ان تدفع الثمن, لان روسيا ستحفر البئر وتبيع النفط.

وبالنسبة الى ايران فإن لديها احتياطاً من النفط يساوي مليارين و800 مليون برميل نفط، اي ما يكفي لمدة 48 سنة من انتاج يزيد عن الانتاج الحالي مرتين ونصفاً.

واما صفقة الاسلحة وفق الوكالة الروسية فهي الآتية:

اولا: 150 طائرة ميغ 35، وهي احدث طائرة في العالم لا تنافسها الا الطائرة الاميركية اف -35، لكن في القتال الجوي فان الـ ميغ – 35 اقوى من الطائرة الاميركية اف -35.

ثانيا: 200 طائرة سوخوي 35 اس احدث طائرة روسية ستبدأ العمل بعد 3 اشهر.

ثالثا: 6 الاف دبابة من آخر نوع من الدبابات الروسية بدأت عملها منذ شهرين وهي دبابة ت 90 ذات الصواريخ الثلاثة، وهكذا اسمها، وهي تطلق من مدفع بعيار 125 ملم قذائف كما تطلق من رشاشات ثقيلة عيار 20 ملم اكثر من 150 الف طلقة كما عليها قواعد صواريخ هي 12 صاروخا تطلقها الى مدى بعيد يصل الى 100 كلم، وهي دبابة ضخمة بطول 15 متراً، وعرض 8 امتار.

رابعا: 12 الف ناقلة جند مدرعة مع تصفيح اضافي لها يتحمل صدمة صاروخ مضاد للمدرعات، لانه غير ثابت ويستوعب الضربة الصاروخية.

خامسا: 40 الف صاروخ من طراز اسكندر الذي مداه 500 كلم, وهو لديه عدة مجالات تبدأ من 300 كلم الى 500 كلم, ولا يستطيع جهاز ردع الصواريخ التصدي له نظرا الى سرعته ودورانه في شكل لولبي اثناء قصفه الهدف.

سادسا: 7 الاف صاروخ بالستي مداها 1800 كلم تحمل متفجرات بوزن طن كامل من اقوى المواد المتفجرة والحارقة.

سابعا: 24 منظومة دفاع اس ـ 500 مضادة لكل انواع الصواريخ والطائرات والاهداف الجوية وتصيب هدفها بنسبة 96 في المئة، هذا وكانت ايران قد اشترت 24 منظومة دفاع جوي روسية من طراز اس – 400 تسقط 91 في المئة من الصواريخ المهاجمة. اما منظومة صواريخ اس – 500 فتبلغ الهدف على بعد 500 كلم وتسقطه كما ان الرادارات التي تحملها تلتقط الصاروخ بمجرد اطلاقه وارتفاعه 5 كلم عن سطح الارض. وعندئذ ينطلق اول 12 صاروخاً من طراز اس ـ 500 نحو الصاروخ الذي تم قصفه، اضافة الى 6 شاحنات تحمل حوالى 60 الف صاروخ من طراز اس – 500 اضافة الى رادار يلتقط الصواريخ ويكون على مسافة 2 كلم من موقع الصواريخ اس – 500 كي لا تستطيع الطائرات كشف الصاروخ اذا تم كشف الرادار. على كل حال، بمجرد وجود منظومة الدفاع اس ـ 400 والاهم والاخطر منظومة الدفاع اس ـ 500 فان ذلك يعني انه لن تكون هنالك طائرة في الجو الا وتسقطها منظومات دفاع اس ـاً 400 واس ـ 500 مهما كان نوعها.

ثامنا: 3 غواصات تستطيع الابحار لمدة 3 اشهر تحت المياه، ولديها توربيدات تزيد عن الـ 40 توربيد ويمكنها ضرب 3 سفن في الوقت نفسه واغراقها.

تاسعا: 1000 راجمة صواريخ كاتيوشيا مداها 80 كلم وتحمل 24 صاروخا، وقادرة على تدمير مساحة بحجم نصف مدينة، من خلال قصف 10 راجمات صواريخ لمنطقة واحدة طوال ربع ساعة.

عاشرا: صواريخ جو – جو تحملها ميغ – 35 وسوخوي – 35 وكلها ترتكز على اللايزر بأحدث اختراعاتها، ولكن صواريخ ميغ ـ 35 تتفوق على صواريخ جو – جو التي تحملها الطائرات الاميركية اف – 35 لانها تنطلق بسرعة 9 مرات سرعة الصوت، بينما صواريخ جو -جو الاميركية تنطلق بسرعة 4 مرات سرعة الصوت، وهذا يعطي الطائرة الروسية مدة نصف دقيقة اضافية اذ تصيب هدفها قبل وصول اي صاروخ اميركي نحوها. حادي عشر: 3 الاف صاروخ من طراز اسكندر الملقّب بالصاروخ الشيطان، ومداه ما بين 1500 الى 2000 كلم، ويحمل 300 كيلوغرام من المتفجرات شديدة الانفجار ويكفي اطلاقه حيث يتابعه قمر صناعي روسي يستند الى اللايزر فيصيب الهدف بدقة دون متابعة من الارض.

هذه الصفقة السرية جدا التي سيعقدها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع الرئيس روحاني وقائد الجيش الايراني وقائد جيش الحرس الثوري هي سرية جداً, لكن كشفها موقع كوزمونوكس العسكري الروسي. ولا تملك اميركا في دول الخليج اسلحة قادرة على رد هذه الترسانة الكبيرة من الاسلحة عندما يمتلكها جيش من 3 ملايين جندي مدربّين بأفضل الطرق والوسائل حيث سيبدأ تدريبهم في 20 اذار وينتهي في نهاية 2018.

وبالنسبة الى الطيارين فان ايران لديها عدد كبير من الطيارين الذين لديهم خبرة كبيرة في الطيران القتالي, ولذلك فهم لا يحتاجون الى اكثر من دورة لمدة 6 اشهر كي يقودوا طائرات ميغ 35 وسوخوي 35.

هذا وسيتم تسديد دفع المبلغ وهو 400 مليار دولار خلال 9 سنوات من خلال تولي روسيا بيع مليوني برميل نفط يوميا حيث تحصل روسيا سنويا على 45 مليار و360 مليون دولار، وسيعمل اكثر من 320 الف عامل روسي جديد ومهندس وتقني في صناعة صفقة الاسلحة الايرانية التي اشترتها من روسيا.

 

December 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
25 26 27 28 29 30 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 31 1 2 3 4 5
عدد الزيارات
4857804

Please publish modules in offcanvas position.