الصفحة الرئيسية

د. بهجت سليمان: تعلموا أيها الرسميون الأردنيون ألف باء العزة والكرامة والشرف من سورية الأسد بشكل عام ومن دبلوماسييها بشكل خاص

(سورية ستكون أفضل حالا، لو تعلم دبلوماسيوها إغلاق أفواههم) د. بهجت سليمان في مكتبه في السفارة بعمان

- مصادر حكوميةأردنية!!

1 - هل هناك وقاحة حكومية أكثر من قول كهذا؟!

2 - تعلموا أيها الرسميون الأردنيون، ألف باء العزة والكرامة والشرف، من سورية الأسد بشكل عام، ومن دبلوماسييها بشكل خاص.

3 - وكفاكم مكابرة لسبع سنوات عجاف، كنتم فيها رأس حربة الحرب العالمية العدوانية الإرهابية على الجمهورية العربية السورية.

4 - واحتضنتم الإرهاب والإرهابيين وكنتم أداة مسمومة ضد الشعب السوري و الجيش السوري و الوطن السوري، لصالح الأمريكي والإسرائيلي والسعودي والقطري والبريطاني و الفرنسي والتركي.

5 - والواثقون بأنفسهم، هم من يعترفون بأخطائهم وخطاياهم..

6 - ولا تتوهموا بأن لديكم القدرة - بعد اليوم - على خداع أحد من الشعب الأردني الشقيق وشرفائه الوطنيين، عبر تسويق وتظهير تبعيتكم المطلقة للمحور الصهيو/أطلسي، بأنها قرار أردني مستقل!

7 - فقد ذاب الثلج، وبان المرج.

***

ونسيت الخارجية الأردنية التي لا تُمَثّل الشعبَ الأردني الشقيق، إلّا نادراً وفِي أوقات فراغها، وبَعْدَ أن تنتهي من تمثيل المصالح الأمريكية والإسرائيلية والبريطانية والسعودية..

نسيت أنَّ الدولة الوطنية السورية، هي الأقدر على خَلْعِ أنياب الذئاب وقٓلْعِ أظافِرِها..

فكيف الحال مع الأرانب المُسْتَذْئِبَة، كالخارجية الأردنية حالياً !***

أضف تعليق


كود امني
تحديث

December 2017
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31 1 2 3 4 5 6
عدد الزيارات
2075032