الصفحة الرئيسية

اللواء بهجت سليمان يوجّه نيران مدفعيته الثقيلة على ليث شبيلات.. والأصداء تتردد في عمان

أثارت تصريحات "المعارض" الاردني ليث شبيلات في فضائية الميادين عن الرئيس السوري بشار الاسد حفيظة السفير السوري المطرود من الاردن بهجت سليمان, وقد شن عليه معركة تعليقات فيسبوكية بدأها بوصفه بـ 'الجنون' وأنهاها بقوله ان وزنه بالأردن اخف من وزن الريشة، وكشف عن حوارات جرت بينهما ابان عمله سفيرا.. وفق ما نقل موقع "عمون" الآردني.د. بهجت سليمان4

ورد شبيلات على أبو المجد قائلا:

(الجنرال بهجت سليمان 'فاتح الدردنيل' لم يعجبه ما قلته عن سورية في الميادين.
وعلى الطرف الآخر معميو الاقمار لا يعلقون على كلامي وانما على المكان الذي قلته فيه (صم بكم عمي فهم لا يفقهون!).
بهذا السخف يتطلع 'مثقفونا' الى نهضة الامة. صدق المفكر علي شريعتي عندما قال: الاسلاميون يقولون انني شيوعي! والشيوعيون يقولون انني اسلامي! وهذا دليل على صحة موقفي.)

وفي زاوية اخرى كتب سليمان الذي عادة لا يلجأ الى نيران المدفعية الثقيلة في ردوده إلّا حال تطاول أحد ما على سوريا وطناً ورموزاً, يقول عن شبيلات:

يريد مني السيد (ليث شبيلات: طارق بن زياد الدونكيشوتي الجديد!!) أن أحييه على مواقفه الذاتية المتورمة التي لم تقدم للأمة العربية ولا للعالم الإسلامي، شروى نقير.

اما المحامي: حاتم الشريدة فقد نسب سليمان اليه القول عن شبيلات:

('ليث شبيلات' حالة مَرَضِيّة، مشروعُهُ نَفْسُهُ فقط، ومصاب بداء العظمة، يعتقد نفسه مناضلاً ومفكراً وقائداً، وهو مجرد بالون نفخوه ورموه في وجوه الأردنيين.).

ومن عمان, كتب أمين محمد سعيد الخصاونة,عن ليث شبيلات, عقب القصف المدفعي المكثّف للدكتور اللواء بهجت سليمان:

"بنقاش مع أصدقاء قانونيين، سمعتهم يقولون أن ليث شبيلات، وخلال التحقيق أمام المدعي العام قال، بأن أقصى أمنية له أن يكون مستشارا في الديوان الملكي...أ أمين الخصاونة

ويقول آخرون أنه ارتبط بمشاريع مع شركات مشبوهة في تونس..

ويقول آخرون أنه خلال وجوده نقيبا، كان صوته الصوت المرجح لفصل أو الإبقاء على موظف، ارتكب غلطا.. ووعد ليث أنه سيصوت لعدم فصله، لسوء وضعه المعيشي (الموظف من الأهل بني حسن)..
وحين ظهرت نتائج التصويت متساوية، امتنع ليث عن التصويت، وفصل المسكين من عمله...

ويقول آخرون أنه كان ينتمي لمجموعة صوفية يتزعمها الشيخ.... وباقي القصة يعرفها الكثير من الأردنيين....

ليث شبيلات.. نعم كتب قصائد شعرية يطالب فيها بأن يقوم الملك بتصليح بعض تصرفاته..
والأصح أن انتقاداته لم تأخذ أي شكل تحريضي ثوري يدعو بخطوات واضحة إلى تغيير الفساد...

ليث شبيلات القريب من الإخونجية، والذي كان ينجح بأصواتهم، يتشابه إلى حد التطابق، مع مسلكيات الإخونحية..
والذين عارضوه على صفحته، تم حذفهم..

نعم.. الإحترام لليث الذي يكتب قصائد بالانتقاد، على أن لا يخرج صورته من البرواز.. فورق الصور سريع التمزق والإهتراء والذوبان".

وتحت عنوان (هذا هو 'ليث شبيلات') كتب أبو المجد يقول:

- قال لي 'ليث شببلات' مرة، عندما زارني في السفارة السورية بـ عمان عام 2010: لو أنني أنزل للانتخابات في الأردن، أنا والملك عبد الله، لحصلت على أصوات أكثر منه ولاختارني الناس عوضا عنه..أ ليث شبيلات

- ومنذ ذلك اللقاء، أيقنت انه متورم لدرجة التسرطن النفسي، وغير متوازن نفسيا..

- واتصل معي بعد ذلك، مرات عديدة، فلم أرد عليه.. وهناك صديق اردني مشترك 'ع. ت' يعرف ذلك، حتى أخذ شبيلات يتساءل أمامه عن سبب عدم ردي عليه.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

December 2017
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31 1 2 3 4 5 6
عدد الزيارات
2066870