الصفحة الرئيسية

«رايتس ووتش»: النظام التركي يعتدي على المهجرين السوريين بالقتل

نشرت منظمة «هيومن رايتس ووتش» أمس شريط فيديو وثق عن قرب كيفية تعامل قوات النظام التركي العدوانية مع المهجرين السوريين على حدودها، واعتدائها عليهم بالضرب والتنكيل، وحتى القتل، بعد دعم التنظيمات الإرهابية في سورية. رايتس ووتش

وقالت المنظمة المعنية بحقوق الإنسان: إن «أفراداً من حرس الحدود التركي اعتدوا بالضرب وأطلقوا النار على سوريين كانوا يحاولون الوصول إلى تركيا»، بحسب موقع «روسيا اليوم».

ونقلت المنظمة عن أسر ضحايا وشهود محليين قولهم إن خمسة سوريين، بينهم طفل، قتلوا في شهري آذار ونيسان الماضيين، في حين أصيب 14 آخرون بجروح خطيرة نتيجة إطلاق الجنود الأتراك النار عليهم وضربهم.

ودحض جيري سيمبسون وهو باحث أول في قسم اللاجئين في هيومن رايتس ووتش مزاعم النظام التركي حول دعم المهجرين السوريين قائلاً: إنه «بالرغم من زعم كبار المسؤولين الأتراك أنهم يستقبلون اللاجئين السوريين بأذرع مفتوحة، إلا أن حرس الحدود يمارس القتل والضرب ضدهم»، مضيفاً: «إنه لأمر مروع أن يطلق الجنود الأتراك النار على رجال ونساء وأطفال مصدومين فارين من الحرب».

ويظهر تسجيل فيديو نشرته «هيومن رايتس ووتش» لقطات لجثة ظهرت عليها آثار الضرب والدماء، كما أظهر الشريط جثة رجل آخر عليها علامات حمراء بنفسجية على الظهر والذراعين.

كما نشرت المنظمة الحقوقية مقتطفات من لقاءات مع 4 من الضحايا و5 شهود و6 من السكان السوريين من المنطقة وصفوا 7 حوادث في آذار ونيسان أطلق فيها حرس الحدود التركي النار أو اعتدوا بالضرب على 17 مهجراً سورياً، واثنين من المهربين.

من جهة أخرى سمحت الأردن خلال الـ24 ساعة الماضية، لـ300 لاجئ سوري بالدخول إلى أراضيها، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وكالات

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

September 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 31 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 1 2 3 4 5 6
عدد الزيارات
4042065