الصفحة الرئيسية
n.png

تدمير مقرات وأرتال آليات محملة بالذخائر للتنظيمات الإرهابية في حلب

نفذت وحدات من الجيش العربي السوري مدعومة بسلاح الجو ضربات مركزة على تجمعات ومحاور تسلل إرهابيي ما يسمى “جيش الفتح” وتنظيم “داعش” في ريف حلب.أ من معمل الاسمنت قرب الراموسة

وذكر مصدر عسكري أن سلاحي الجو والمدفعية في الجيش “وجها ضربات مكثفة على مقرات وأرتال آليات لإرهابيي “جيش الفتح” أسفرت عن مقتل عشرات الإرهابيين وتدمير عربات مدرعة ومصفحة ومزودة برشاشات وسيارات محملة بالذخائر في خان طومان وكفر حمرا وغرب المنصورة وفي محيط الكليات العسكرية وتلة بازو جنوب مدينة حلب”.

ولفت المصدر إلى أن الضربات “طالت محاور تسلل إرهابيي تنظيم “داعش” شرق خناصر في أقصى ريف حلب الجنوبي الشرقي وأسفرت عن تكبيدهم خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد”.

واستعادت وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الحليفة السيطرة أمس على 25 كتلة بناء في المشروع 1070 شقة جنوب حلب في حين دمر سلاح الجو في الجيش العربي السوري عربات مدرعة ومصفحة ومزودة برشاشات وسيارات محملة بالذخائر لإرهابيى “جيش الفتح” في محيط الكليات العسكرية وقرى كفر حمرا وخان العسل ومعراتا وخان طومان وتلة بازو وجنوب ضهرة أم القرع.

وفي دير الزور أكد المصدر العسكري أن الطيران الحربي في الجيش العربي السوري دمر مقرات وآليات لإرهابيي “داعش” وقضى على العديد منهم في حي الصناعة.

وأضاف المصدر أن سلاحي الجو والمدفعية في الجيش العربي السوري قضيا على أكثر من 40 إرهابيا بينهم متزعمون ودمرا 11 سيارة بعضها مزود برشاشات في ضربات على تجمعات لإرهابيي أحرار الشام وجند الأقصى وأجناد الشام بريفي حماة وإدلب.

وبين  المصدر أن سلاح الجو في الجيش العربي السوري دمر مقرات وآليات لإرهابيي “داعش” في السخنة وشرق وشمال تدمر وغرب أم صهريج وفي مشيرفة قبلية بريف حمص الشرقي.

- في هذه الأثناء أكد مصدر عسكري تدمير مربض هاون ومقتل عدد من الإرهابيين خلال عمليات الجيش والقوات المسلحة المتواصلة على أوكار المجموعات الإرهابية في درعا.

وذكر مصدر عسكري أن وحدة من الجيش “دمرت مربض هاون ووكرا للمجموعات الإرهابية وأوقعت قتلى ومصابين بين أفرادها شمال غرب مخيم النازحين في درعا البلد”.

وبين المصدر أنه من بين الإرهابيين القتلى “قصي فوزي الطعاني وكاظم حسن السرحان النعيمي”.

وتنتشر في بعض أحياء درعا البلد القريبة من الحدود الاردنية مجموعات إرهابية أغلبها يتبع لتنظيم “جبهة النصرة” تستهدف الأحياء الآمنة بالقذائف حيث أطلقت الخميس الماضي قذائف صاروخية على حيي الكاشف وشمال الخط بمدينة درعا تسببت بإلحاق أضرار مادية بممتلكات ومنازل الأهالي بينما استشهد شخصان وأصيب 5 آخرون في التاسع من الشهر الجارى جراء سقوط قذائف على حيي السبيل والمطار.

ولفت المصدر إلى أن وحدة من الجيش “قضت على عدد من أفراد المجموعات الإرهابية في ضربات مركزة على تجمعاتهم قرب خزان مياه الكرك في درعا المحطة”.

وقضت وحدة من الجيش أمس على عدد من الإرهابيين في الطرف الشمالي الغربي لمخيم النازحين في حين دمرت وحدة مهام خاصة في الجيش مقر عمليات وتجمعا للمجموعات الإرهابية شرق بلدة اليادودة الواقعة غرب مدينة درعا بنحو 5 كم.

وتعتدي المجموعات الإرهابية المنتشرة في ريف درعا على البنى التحتية بشكل متكرر حيث فجر ارهابيون أمس 4 أبراج للتوتر العالي في مدينة طفس ما تسبب بانقطاع التيار الكهربائي عن محطات ضخ المياه في آبار الأشعري المغذية لمدينة درعا وعدد من التجمعات السكنية في ريف المحافظة بالمياه.

سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

July 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 1 2 3 4
عدد الزيارات
3438789